مدريد تعتذر عن عنف الشرطة في استفتاء كتالونيا

مدريد تعتذر عن عنف الشرطة في استفتاء كتالونيا
الجمعة ٠٦ أكتوبر ٢٠١٧ - ٠٤:٤٦ بتوقيت غرينتش

اعتذر ممثل الحكومة الإسبانية الرسمي في إقليم كتالونيا، اليوم الجمعة 6 أكتوبر/تشرين الأول، عن تعامل الشرطة العنيف، خلال استفتاء استقلال الإقليم.

العالم - اوروبا

وقال إنريك ميلو، ممثل حكومة مدريد في مقابلة تلفزيونية نقلتها وكالة "رويترز": "حين أرى هذه الصور وحين أعرف أن هناك أناسا تعرضوا للضرب والدفع بل وإن شخصا نقل إلى المستشفى فلا يمكنني إلا أن أعبر عن أسفي لذلك وأعتذر نيابة عن الضباط الذين تدخلوا".

وتعد تلك المرة الأولى التي يعتذر فيها مسؤول رسمي إسباني عن التعامل العنيف للشرطة مع المحتجين، الذين كانوا يحاولون الإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء على الاستقلال، الذي حظرته مدريد، واعتبرته "غير قانوني".

ومن جهة أخرى، قالت المتحدثة باسم برلمان كتالونيا إن زعيم الإقليم كارلوس بودغمون سيتحدث أمامه يوم الثلاثاء.

من المقرر أن يجتمع زعماء برلمان كتالونيا، اليوم الجمعة، لتحديد موعد كلمته أمام البرلمان، من دون توضيح إذا ما كان الاجتماع سيتم مناقشة نتيجة الاستفتاء فيه أم لا، وإذا ما كان الإقليم سيمضي في الإعلان عن الاستقلال عن إسبانيا من عدمه.

يذكر أن المحكمة العليا الإسبانية أصدرت قرارا تعلق فيه جلسة البرلمان الكتالوني المرتقبة، والتي سيلقي خلالها زعيم الإقليم كلمة، قد يعلن فيها استقلال الإقليم عن الحكومة المركزية في مدريد.

 

سبوتنيك

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة