واشنطن تنصب أجهزة رادار في إستونيا.. والسبب؟

واشنطن تنصب أجهزة رادار في إستونيا.. والسبب؟
الجمعة ٠٦ أكتوبر ٢٠١٧ - ٠٧:٥٥ بتوقيت غرينتش

أعلنت وزارة الداخلية الإستونية، الجمعة، أن الولايات المتحدة سوف تخصص مبلغ 5 ملايين دولار لإستونيا، لتشييد منصات لنصب أجهزة رادار على طول نهر "نارفا" على الحدود مع روسيا لتحسين المراقبة الإلكترونية في إطار برنامج تنمية الحدود الشرقية لإستونيا.

العالم -اوروبا

رحب وزير الداخلية الإستوني، اندريس انفلت، بالقرار الأمريكي، وقال إن "بناء الحدود الشرقية أمر مهم، ليس فقط بالنسبة لإستونيا ولكن أيضا بالنسبة للاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي ككل، وبالتالي، ينبغي أن يتم العمل بشكل دقيق لتخدم هذه المنشآت أجيال عدة".

وأضاف انفلت أن "ما يبعث على السرور البالغ أن هذه المساهمة لا يقدمها الزملاء الإستونيون فحسب، وإنما أيضا من جانب شركاء أجانب".

وتشمل المعدات اللازمة لمواقع أجهزة الرادار، تصميم وبناء صاري رادار، وتركيب الرادار، وكاميرات المراقبة، والكابلات الكهربائية، وطرق الوصول والاتصالات السلكية واللاسلكية، وإمدادات الطاقة المتواصل، ونظام الأمن.

سبوتنيك

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة