السنوار: لن نعود للانقسام والوحدة رافعة المشروع الوطني

السنوار: لن نعود للانقسام والوحدة رافعة المشروع الوطني
الأحد ٠٨ أكتوبر ٢٠١٧ - ٠٥:٢٥ بتوقيت غرينتش

قال قائد حركة "حماس" في قطاع غزة، يحيى السنوار، إن إنجاز الوحدة الفلسطينية يعد رافعة للمشروع الوطني، مشددًا على أنها الضامن لمنع محاولات تصفية القضية الفلسطينية.

العالم - فلسطين

وأكد السنوار خلال لقاء تشاوري عقدته "حماس" اليوم الأحد، مع الفصائل بغزة، بحضور نائب رئيس الحركة بغزة خليل الحية، وعضو مكتبها السياسي صلاح البردويل – جدية حركته في مساعيها لإنجاز جميع ملفات المصالحة في القاهرة.

وقال: لن نعود إلى الانقسام بأي حال من الأحوال".

وجاء اللقاء التشاوري قبل ذهاب وفد حماس إلى القاهرة للقاء وفد فتح المقرر الثلاثاء لاستكمال مجريات المصالحة الفلسطينية.

ونبه السنوار إلى الدور المركزي للفصائل الفلسطينية في إتمام عملية المصالحة من خلال تشكيل حاضنة للمصالحة وعدم السماح لأي طرف بتعطيلها.

وأضاف: سنبقى على تواصل دائم مع الفصائل في موضوع المصالحة في أثناء وجودنا في القاهرة.

من جانبه، شدد نائب رئيس الحركة في القطاع خليل الحية على إصرار حماس على استكمال المصالحة، مضيفاً: أبدينا مرونة كبيرة في هذا الموضوع ولا مجال للعودة للوراء.

وقال الحية: شكلنا لجانًا متعددة لوضع تصورات لتنفيذ ما تم الاتفاق عليه في ملفات المصالحة وهي منسجمة مع ما تم الاتفاق عليه سابقا.

وأشار إلى أن القواسم المشتركة بين قوى شعبنا واضحة ويمكن البناء عليها.

بدورها، رحبت الفصائل بدعوة حركة حماس للقاء التشاوري، مثمنة خطوات حماس الإيجابية وروح المسؤولية التي تمتعت بها فيما يتعلق بالمصالحة.

وطالبت الفصائل المشاركة في اللقاء بألا تبقى الحوارات ثنائية، داعين إلى أن تشمل اللقاءات القادمة كل الفصائل الفلسطينية.

 

 المركز الفلسطيني للإعلام

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة