الاتحاد الاوروبي يطالب بانهاء العنف ضد مسلمي الروهينغيا

الاتحاد الاوروبي يطالب بانهاء العنف ضد مسلمي الروهينغيا
الإثنين ٠٩ أكتوبر ٢٠١٧ - ٠٦:١٧ بتوقيت غرينتش

طالب الاتحاد الاوروبي اليوم الاثنين حكومة ميانمار بإنهاء العنف بحق مسلمي الروهينغيا وتسهيل الوصول الكامل للمساعدات الانسانية لهم.

العالم - أوروبا 

وقالت كاثرين راي المتحدثة باسم الممثلة العليا للسياسة الخارجية والامنية في الاتحاد فيديريكا موغيريني خلال مؤتمر صحفي "ان اي قرار بتوسيع نطاق العقوبات بحق حكومة ميانمار يجب ان يتخذ من قبل مجلس وزراء الاتحاد الاوروبي الذي يمثل الدول ال 28 الاعضاء بالاتحاد".
ولفتت راي إلى ان الاتحاد الاوروبي حظر بالفعل الاسلحة في ميانمار وان هذا الحظر يسري حتى ابريل المقبل.
واكدت "ان جميع العقوبات التي يفرضها الاتحاد الاوروبي تظل قيد المراجعة المستمرة وان اي قرار بتمديدها او اتخاذ اجراءات اخرى يستلزم اقراره بالاجماع من قبل مجلس وزراء الاتحاد".

ومنذ 25 أغسطس/آب الماضي، يرتكب جيش ميانمار وميليشيات بوذية متطرفة جرائم واعتداءات ومجازر وحشية ضد أقلية الروهينغيا المسلمة أسفرت عن مقتل آلاف وتشريد عشرات الآلاف من المدنيين، بمن فيهم الأطفال والنساء.

المصدر: أ ف ب

215

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة