برلماني ايراني: استخبارات أميركا وجيشها هما مصدر الارهاب في المنطقة

برلماني ايراني: استخبارات أميركا وجيشها هما مصدر الارهاب في المنطقة
الجمعة ١٣ أكتوبر ٢٠١٧ - ٠١:٠٥ بتوقيت غرينتش

أكد عضو بلجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الايراني، اليوم الجمعة، أن أجهزة اميركا الاستخباراتية وجيشها هما مصدر الإرهاب في المنطقة، وقال إن الجيش الاميركي هو أكبر مصاديق إرهاب الدولة في العالم.

العالم - إيران

وفي حديثه لوكالة انباء فارس، قال مجتبى ذوالنوري: إذا نفذت اميركا تهديدها بوضع حرس الثورة الاسلامية في قائمة المنظمات الارهابية، فإن مجلس الشورى الاسلامي في المقابل سيرد بالمثل بشأن الجيش الاميركي.

وأوضح: اذا قام الاميركيون بهذا الاجراء، فإن مجلس الشورى الاسلامي سيصادق على وضع الجيش الاميركي في قائمة المنظمات الارهابية، وتوقع انه نظرا للأجواء السائدة في مجلس الشورى الاسلامي والروح الثورية الموجودة لدى النواب، ان تتم المصادقة على هكذا مشروع بنسبة عالية.

ولفت ذوالنوري ان جميع العالم يعلم انه لو لم يتصدى الحرس الثوري للإرهابيين، لاستولى الارهابيون على كل شيء، والجميع يعلمون ان الارهابيين المعروفيين هم صنيعة الاجراءات الاميركية، وهم يحصلون على دعم وإسناد هذا البلد، وهناك العديد من الوثائق في هذا المجال.

وأردف: إن منشأ الارهاب في المنطقة يتمثل في الاجهزة الامنية والاستخباراتية والجيش الاميركي، واصفا الجيش الاميركي بأنه أكبر مصاديق ارهاب الدولة في العالم.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة