شرطة ديالى تنفي انسحاب اي قوة من خانقين 

شرطة ديالى تنفي انسحاب اي قوة من خانقين 
الخميس ١٩ أكتوبر ٢٠١٧ - ٠٧:٥٩ بتوقيت غرينتش

اكدت قيادة شرطة محافظة ديالى، الخميس، عدم انسحاب اي قوة امنية من قضاء خانقين شمال شرق المحافظة، وفيما بينت ان الوضع الامني تحت السيطرة، اشارت الى انها ستتخذ اجراءات صارمة بحق مروجي الشائعات.

العالم - العراق

وقال المتحدث الاعلامي باسم شرطة ديالى العقيد غالب العطيه لـ السومرية نيوز، ان "اي قوة امنية لم تنسحب من قضاء خانقين(100كم شمال شرق بعقوبة)"، مبينا ان "مايروج له خلاف ذلك هي شائعات مغرضة هدفها اثارة الارباك الفوضى الداخلية".

واضاف العطيه ان "الحشد الشعبي غير موجود داخل خانقين والحديث عن انسحابه هي شائعة اخرى"، مؤكدا ان "مركز القضاء تنتشر بها قوات الشرطة المحلية والفوج النموذجي التابع لشرطة ديالى وليس هناك اي قوة ثانية اخرى، كما تم تسير دوريات مشتركة من شرطة ديالى وخانقين".

وتابع ان "شرطة ديالى ستتخذ اجراءات صارمة بحق مروجي الشائعات"، لافتا الى ان "هناك تعاون مع قيادات خانقين على مختلف الاصعدة من اجل تعزيز الامن والاستقرار".

واكد العطيه ان "امن خط خانقين خط احمر لن نتهاون به ومن يحاول اثارة البلبلة سوف يواجه اجراءات امنية صارمة وفق القانون"، مشيرا الى ان "الاوضاع الداخلية في خانقين مستقرة جدا وليس هناك اي مخاوف".

ودعا الاهالي الى "عدم الاستماع للشائعات المغرضة والايمان بان القوات الامنية الموجودة هي لحمايتهم وبسط سلطة القانون".

واعلنت وزارة الداخلية، اليوم الخميس، ان القوات الامنية متمركزة بمواقعها ولا يوجد اي انسحاب، فيما الوضع الامني في كركوك مستقر.

ووجه رئيس الوزراء حيدر العبادي، فجر الاثنين الماضي، القوات الأمنية بفرض الأمن في محافظة كركوك، بالتعاون مع أهالي المحافظة والبيشمركة، فيما أعلنت قيادة فرض الامن في كركوك عن سيطرة القوات الأمنية على مناطق كركوك والمتنازع عليها في ديالى وصلاح الدين ونينوى.

109-2

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة