تسونامي جلولاء بايدي بشرية.. ازالة نحو 4 الاف منزل سكني من الوجود

 تسونامي جلولاء بايدي بشرية.. ازالة نحو 4 الاف منزل سكني من الوجود
الخميس ١٩ أكتوبر ٢٠١٧ - ٠٩:١٩ بتوقيت غرينتش

فوجئت المئات من العوائل النازحة التي وصلت الى تخوم حيي التجنيد والوحدة في ناحية جلولاء بمحافظة ديالى بعدم وجود منازلها، وكأن تسونامي ازالها من الوجود في منظر جعل الكثيرين يحبس دموعه وهو يقف في صدمة مما يراه، حيث اختفت ازقة سكنية بالكامل من الوجود ولكن بايدي بشرية.

العالم - العراق

عضو مجلس ديالى عمر الكروي قال لـ السومرية نيوز، ان "ماحدث في حيي التجنيد والوحدة في جلولاء تسونامي بشري كان يهدف بالاساس الى تغيير دميغرافية الناحية من خلال منع عودة الاف الاسر التي تنتمي لمكون معين".

واضاف الكروي ان "ماحدث في حيي التجنيد والوحدة فاجعة وهي جريمة ضد الانسانية والسلم الاهلي"، مشيرا الى "اننا لن نتنازل عن ملاحقة مرتبكيها من خلال القضاء والقانون".

ودعا الكروي الحكومة المركزية الى "تشكيل لجنة تحقيق عاجلة للوقوف على اكبر عملية تغير دميغرافية في تاريخ العراق حصلت في جلولاء"، مطالبا المنظمات الدولية بـ"زيارة جلولاء والاطلاع على حجم الظلم الذي تعرض له النازحون من قبل جهات متنفذة".

وشدد الكروي "على ضررة ان "تقوم الحكومة المركزية بدعم المنكوبين في حيي الوحدة والتجنيد واعادة بناء منازلهم من جديد باعتباره ضمانة في دعم السلم الاهلي وحماية المجتمع مما كانوا يحاولون زرع بذور الفتنة بين المكونات".

اما باسم حسن وهو من سكنة حي التجنيد يقف على اطلال منزله قال "10 سنوات من الجهد والعمل ولم يبق من منزلي سوى بعض الاطلال"، متسائلا "لماذا دمر منزلي وجرف انها جريمة".

واضاف حسن انه "منع والدته من رؤية منزله المدمر خوفا على انهيارها "، واصفا ذلك بـ"الموقف الصعب والجريمة".

109-2

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة