10 نواب يزورون دمشق خلال ايام قادمة

10 نواب يزورون دمشق خلال ايام قادمة
الجمعة ٢٧ أكتوبر ٢٠١٧ - ٠١:٥٤ بتوقيت غرينتش

اعلن النائب  طارق خوري انه يعمل على التنسيق لزيارة وفد من البرلمان الاردني الى سوريا، مبينا ان الزيارة تهدف بشكل اساسي الى التنسيق بين الاردن ودمشق لإعادة فتح المعابر بين البلدين وعلى رأسها معبر نصيب /جابر.

العالمالأردن

وأفاد موقع جفرا نيوز ان الزيارة في طور التنسيق ولم يحدد حتى اللحظة موعد الزيارة متوقعا ان تكون شهر تشرين الثاني القادم.

وفضل خوري عدم الكشف عن هوية النواب الذين وافقوا على المشاركة في الزيارة، قبل ان تصبح الزيارة رسمية.

 النائب خوري أوضح في حديث لقناة الميادين الخميس أن الزيارة أعمق من كونها تنحصر في قضية المعبر وان كانت ضمن جدول الزيارة، بسبب ما وصفه بالعمق الجغرافي والتاريخي القوي الذي يجمع بين سوريا والأردن.

وقال خوري في اتصاله مع القناة أن الوفد سوف يقتصر على نواب البرلمان وهو لا يمثل إلا مجلس النواب فقط ، وإذا فتحنا المجال للنخبة من السياسيين والصحفيين فإن إعداد الوفد ستكون بالمئات .

وكشف خوري أن الوفد يتكون حتى الآن من 10 نواب إلا أن العدد قابل للزيادة دون أن يسمي أحدا من أعضاء الوفد.

وحول فتح معبر جابر- نصيب بين الأردن وسوريا أشار النائب إلى أن الحكومة الأردنية قادرة على إخراج المجموعات المسلحة من المعبر اذا أرادت ذلك، معتبرا أن الحل الوحيد هو خروج هذه المجموعات وتسليم المعبر للحكومة السورية بالكامل.

وكشف خوري عن تنسيق يجري بين الوفد وبين القائم بالأعمال السوري في عمان ، الذي سينقل للوفد بدوره تفاصيل وجدول أعمال الزيارة  إلى سوريا.

وشهدت العلاقات السورية الأردنية تحسنا بني على تنسيق ومشاورات بين الجانبين لترتيب الوضع على الحدود .

 بينما ينتظر الجانب الأردني فتح معبر نصيب لما له من أهمية اقتصادية له .

206 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة