من كان على متن أول رحلة طيران بين العراق والسعودية بعد توقف 27 عاما؟

من كان على متن أول رحلة طيران بين العراق والسعودية بعد توقف 27 عاما؟
الثلاثاء ٣١ أكتوبر ٢٠١٧ - ٠٧:٣٢ بتوقيت غرينتش

دشنت الخطوط السعودية مساء أمس الاثنين ، رحلاتها الرسمية والمنتظمة بين المملكة والعراق بعد توقف استمر 27 عاما.

وغادرت الرحلة الافتتاحية مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة مساء أمس وعلى متنها مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية صالح بن ناصر الجاسر والسفير العراقي لدى المملكة رشدي العاني والقائم بأعمال السفارة السعودية في بغداد صلاح الهطلاني وممثلون لوسائل الإعلام المختلفة والضيوف المسافرون على الرحلة الإفتتاحية، وبعد ساعتين من مغادرتها حطت الطائرة على أرض مطار بغداد الدولي وتم الترحيب بها من قبل المطار برش المياه.

وقد أتمت الخطوط السعودية جدولة رحلاتها إلى العراق بواقع رحلتين يوميا في الاتجاه الواحد {28 رحلة أسبوعياً في الاتجاهين} من جدة إلى بغداد ضمن الجدول التشغيلي المنتظم، والتنسيق للتشغيل من بغداد إلى مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة قريبا، وكذلك التخطيط للتوسع في التشغيل ليشمل وجهات عراقية أخرى، مع إمكانية دعم الناقل الوطني لحركة موسم الحج التشغيلية من العراق بتوفير رحلات إضافية، ويتم تشغيل الرحلات إلى العراق بطائرات عريضة البدن ذات سعة مقعدية عالية.

المصدر : الفرات نيوز 

112                     

كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة