حيثيات الحكم بالمؤبد على بديع وآخرين في أحداث بني سويف

حيثيات الحكم بالمؤبد على بديع وآخرين في أحداث بني سويف
الإثنين ٠٦ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٩:٢٢ بتوقيت غرينتش

أكدت محكمة جنايات بني سويف في حيثيات حكمها بأحداث عنف التي شهدتها المحافظة، أن قيادات مكتب الإرشاد بجماعة الإخوان برئاسة محمد بديع الامين العام وبعض تيارات سياسية قاموا بعقد لقاء سري بمسجد رابعة العدوية واتفقوا على الإجراءات التصعيدية التي ستقوم بها الجماعة في حال قيام الداخلية بفض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة.

العالم - مصر

وأصدروا التكليفات إلى مسئولي الجماعة ببني سويف للقيام بأعمال عنف وشغب لإحداث حالة من الفوضي حتى يتمكنوا من قلب نظام الحكم وتحريض المتهمين للتظاهر وتوفير الدعم المادي اللازم لتمويل المظاهرات وتوفير الأسلحة النارية والذخائر وزجاجات المولوتوف وتكليف العناصر الإخوانية بالتعدي على أقسام الشرطة والمؤسسات الحيوية بالمحافظة.

وقالت المحكمة في حيثيات حكمها، إن واقعة الدعوى تتضمن أنه في 14 أغسطس 2013 تجمع المتهمون أمام مركز الشرطة "ببا" وقاموا بإطلاق وابل من الأعيرة النارية وزجاجات المولوتوف عليهم بهدف قتل جميع الضباط وسرقة محتويات المركز من الأسلحة النارية والدراجات البخارية والسيارات المتحفظ عليها على ذمة بعض القضايا.

وقاموا بإضرام النيران به مما تسبب في احتراق مركز الشرطة بالكامل ثم توجهوا عقب ذلك إلى المدرسة الثانوية الفنية للبنات وقاموا بخلع البوابة الحديدية الخاصة بالمدرسة وكسر وإتلاف جميع الأقفال الخاصة بأبواب الحجرات وقاموا بسرقة جميع المعدات الخاصة بالمدرسة ثم توجهوا إلى نيابة ومحكمة مركز ببا وقاموا بتكسير الأبواب والمكاتب الخاصة بوكلاء النيابة وموظفيها وإتلاف محتوياتها وسرقة بعض القضايا والاستيلاء على جميع الأحراز المتواجدة بمخزن النيابة وسرقة خزينة المحكمة ثم توجهوا إلى مصلحة الشهر العقاري وقاموا بكسر جميع الأبواب والمكاتب والدواليب الخاصة بالمأمورية وسرقة جميع الأختام الخاصة بالشهر العقاري وإتلاف المستندات الخاصة به.

وثبت على وجه القطع واليقين والجزم قيامهم بارتكاب جرائم إدارة جماعة أسست على خلاف القانون والدعوة إلي تعطيل أحكام الإعلان الدستوري المؤقت والقوانين واللوائح والإضرار بالوحدة الوطنية وأمدوا الجماعة بمعونات مادية ومالية مع علمهم بالأغراض التي تدعو إليها الجماعة واستخدام دور العبادة في الترويج لأفكارهم.

وأكدت المحكمة أن المتهمين دبروا تجمهر من شأنه تعريض السلم العام والأمن للخطر والتأثير على رجال الأمن في أداء عملهم بالقوة، وحازوا بنادق آلية وخرطوش ومسدسات ومطاوي وعصى وشوم ومولوتوف مما تستخدم في الاعتداء على الأشخاص كما قاموا بوضع بإحراق مبنى مركز الشرطة وتخريب محكمة ونيابة ومركز الشهر العقاري ببا وكان ذلك في زمن هياج وفتنة بقصد إحداث الرعب واشاعة الفوضي بين الناس لذلك قضت المحكمة بمعاقبة محمد بديع زعيم جماعة الإخوان و3 آخرين حضوريا و12 هاربا بالسجن المؤبد ومعاقبة 77 متهما حضوريا وغيابيا بالسجن المشدد 15 عاما.

103

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة