في قضايا فساد.. التحقيق مع مساعدين لـ"نتنياهو" 

في قضايا فساد.. التحقيق مع مساعدين لـ
الإثنين ٠٦ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠١:٥٨ بتوقيت غرينتش

قالت وسائل إعلام "إسرائيلية"، اليوم الاثنين، إن التحقيق الذي جرى بحق مساعدين اثنين، لرئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، أمس الأحد، بشبهة الفساد، استمر لمدة 15 ساعة متواصلة.

العالم - فلسطين

وأشارت وسائل إعلام، بينها صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية، إلى أن الشرطة حققت مع دافيد شومرون، المحامي الشخصي لنتنياهو، ومساعد آخر لم تذكر اسمه، مكتفية بالإشارة إلى أنه "مبعوثه السياسي"، وفقا لما ذكرته وكالة "الأناضول" التركية للأنباء.

وأضافت الصحيفة، أن التحقيق تركز على شبهات فساد في شراء صفقة 3 غواصات من ألمانيا، أو ما يعرف إسرائيليا بـ"الملف 3000"، موضحة: "تم الإفراج عن الاثنين إلى منزلهما في نهاية يوم من التحقيق ويتوقع أن يعودا للاستجواب اليوم، حيث ستتم مواجهتهما بشهادة (شاهد ملك) في هذه القضية".

وتابعت وسائل الإعلام الإسرائيلية قائلة، "إن المتهم الثاني الذي تم حظر نشر اسمه، منع من مغادرة إسرائيل لمدة أسبوعين".

وأوضحت "يديعوت أحرونوت"، إلى أن الشرطة تعتقد أن التحقيق دفع المتهم الثاني، إلى الإعلان مؤخرا عن التقاعد من الحياة العامة، مضيفة: "خلال التحقيق الذي جرى أمس الأحد، ركزت الشرطة على النشاط الدولي لمساعد رئيس الوزراء، الذي عمل مبعوثا لنتنياهو "المتهم الثاني"، مضيفة: "تم سؤال المشتبه عن عدد من المناسبات التي شارك فيها بالخارج".

وقالت الصحيفة، إن التحقيق جرى في أعقاب سلسلة من الإفادات أدلى بها "الشاهد الملكي" في الملف، ميكي غانور، الذي كان وكيلا لشركة تيسنكروب الألمانية، (اشترت منها تل ابيب الغواصات قيد التحقيق). 

يذكر انه اعتقل "غانور"، بشبهة رشوة جهات في الجهازين الأمني والسياسي، مقابل دفع صفقتين لشراء ثلاث غواصات وأربع سفن صواريخ من شركة تيسنكروب، بتكلفة تقارب ملياري يورو.

102-114
 

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة