الجبهة الشعبية: نشك بجدية عباس في إتمام المصالحة

الجبهة الشعبية: نشك بجدية عباس في إتمام المصالحة
الثلاثاء ٠٧ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٥:٣٨ بتوقيت غرينتش

اعربت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عن تشكيكها بجدية رئيس السلطة الفلسطينة محمود عباس في إنجاز المصالحة مع حركة حماس.

العالم - فلسطين المحتلة

جاء ذلك عقب تصريحات أدلى بها رئيس حكومة التوافق رامي الحمد الله قال فيها: إنه لا يعقل أن نتسلم المعابر دون أن يكون هناك سيطرة فعلية للأجهزة الأمنية، لنباشر العمل الفعلي فيها، ولن تتمكن الحكومة من الاستمرار دون أن يكون هناك حلول واضحة للملف الأمني.

وقال القيادي في الجبهة الشعبية رباح مهنا: إن تصريح رئيس الوزراء الحمد الله اليوم حول ضرورة توفير الأمن للمعابر كلام صحيح لكن أهدافه مشبوهة، وفق تعبيره.

ورأى مهنا أن التصريحات تزيد من الشكوك في جدية الرئيس محمود عباس في إتمام المصالحة.

وأضاف القيادي في الجبهة الشعبية أن من يعتقد أن حماس جاءت للمصالحة مهزومة ولا أوراق قوة لديها فهو مخطئ.

 من جهته استهجن القيادي في الجبهة الشعبية ذو الفقار سويرجو حديث الحمد الله عن اجتثاث الفوضى من غزة لاستكمال عمل الحكومة، متسائلاً: "عن أي فوضى يتحدث الحمدلله؟"، مضيفاً بلغة عامية: "يا ريت عندك نظام زي إلي عندنا" حسبما افاد المركز الفلسطيني للإعلام.

وحذر القيادي في الجبهة الشعبية، عبر صفحته الشخصية على "فيس بوك"، من بدء نفاد صبر الناس، مؤكداً أن ما تقوم به السلطة من مماطلة يومية هو من سيؤسس للفوضى، وفق قوله.

وختم حديثه بالقول: "برميل البارود يحتاج لشرارة، فلا تكونوا سببا في إشعالها".

6

 

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة