كاميرات سرية للاحتلال على مداخل الأقصى

كاميرات سرية للاحتلال على مداخل الأقصى
الأربعاء ٠٨ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٧:٣٤ بتوقيت غرينتش

كشفت وسائل اعلام الاحتلال الاسرائيلي عن قيام الشرطة الاسرائيلية بنصب كاميرات حديثة على مداخل المسجد الأقصى في القدس المحتلة.

العالم - فلسطين المحتلة

واتخذت الشرطة الاسرائيلية هذه الخطوة بعد ثلاثة أشهر فقط من أحداث الأقصى وأزمة البوابات الإلكترونية.

الكاميرات تم تركبيها بعد طلب الأوقاف السماح للمصلين بالدخول دون تفتيش، وذلك بعد أن نصبت الشرطة الصهيونية بوابات إلكترونية وكاميرات بعد وقوع عملية داخل الأقصى، وحينها طلبت الأوقاف من المصلين عدم الدخول إلى المسجد اعتراضا عليها.

ومنذ أرغمت الشرطة على إزالة البوابات الإلكترونية؛ اقترح وزير الأمن الصهيوني جلعاد إردان خطة تتضمن استخدام الوسائل التكنولوجية، وعلى ضوئها تم أمس تركيب كاميرات متطورة جدا واستبدال الكاميرات القديمة بأخرى حديثة من أجل السيطرة الصهيونية على الموقع، وركبت الكاميرات على جميع المداخل المخصصة للمصلين حسبما افاد المركز الفلسطيني للإعلام.

وقال مسؤول كبير في الأوقاف الإسلامية لمراسلنا: "إن تركيب الكاميرات جرى بشكل سري ولم يبلغهم أحد به".

6

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة