لحود: لا يمكن قبول استقالة الحريري قبل عودته

لحود: لا يمكن قبول استقالة الحريري قبل عودته
الأربعاء ٠٨ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٨:٠١ بتوقيت غرينتش

دعا الرئيس اللبناني السابق إميل لحود اللبنانيين إلى الحذر من فتنة داخلية يعمل الكيان الاسرائيلي على بثها في داخل لبنان" موكدا انه لا يمكن قبول استقالة سعد الحريري قبل عودته إلى لبنان والاستماع إلى ما سيقوله.

العالم - لبنان

واضاف إميل لحود  أن إسرائيل وهي "أقوى من السعودية مئة مرة، عجزت عن مهاجمة حزب الله"، مضيفاً أن "السعودية أضعف من أن تهاجم إيران".

ورأى لحود أن ما يحصل في السعودية، "أبعد من استقالة رئيس الوزراء سعد الحريري، ولا سيما مع اعتقال عدد كبير من النافذين في المملكة".

وأضاف أنه لا يمكن قبول استقالة الحريري قبل عودته إلى لبنان والاستماع إلى ما سيقوله، داعياً اللبنانيين إلى "الحذر من فتنة داخلية تعمل إسرائيل على بثها في الداخل".

وإذ أبدى لحود في مقابلته مع قناة الميادين خشيته من استغلال أزمة النازحين السوريين لتوتير الأجواء في لبنان، قال إنه ظل متخوفاً من تحركات سعودية سلبية ضد لبنان منذ هزيمة تنظيمي داعش والنصرة في الجرود.

وحول المساعي السياسية التي يتم بذلها في أعقاب إعلان الحريري استقالته، قال لحود إنه ومنذ انتخاب الرئيس ميشال عون "بات هناك قرار لدى مؤسسة الرئاسة"، موضحاً أن عون "يحاول تهدئة الأجواء واستيعاب الوضع ولكن علينا وضع خطة بديلة لمنع انجرار لبنان إلى الفتنة".

وأكد الرئيس اللبناني السابق إنه لولا حزب الله لكانت إسرائيل احتلت لبنان منذ وقت طويل.

6

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة