استئناف "التنسيق الامني" بين الاحتلال والسلطة الفلسطينية

استئناف
الأربعاء ٠٨ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٣:١٤ بتوقيت غرينتش

اعلن مدير عام الشرطة الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة الاربعاء استئناف التنسيق الامني مع الكيان الاسرائيلي، بعد تجميده في تموز/ يوليو الماضي.

العالم - فلسطين

وقال اللواء حازم عطالله للصحافيين ان "الجميع ينسق الان. هذا يعني ان الامور عادت الى ما كانت عليه قبل 14 من تموز/ يوليو".

واعلن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس تجميد الاتصالات والتنسيق الامني مع الاحتلال احتجاجا على نصب الكيان بوابات لكشف المعادن على مداخل الحرم القدسي، بعد مقتل عنصري شرطة اسرائيليين في 14 تموز/ يوليو في باحات الحرم الشريف حيث طاردت الشرطة وقتلت المهاجمين الثلاثة وهم من عرب 48.

وألغيت الاجراءات الامنية بعد أسبوعين على خلفية الاحتجاجات والمواجهات الدامية التي شهدتها القدس والضفة الغربية وأسفرت عن استشهاد سبعة فلسطينيين ومقتل ثلاثة اسرائيليين.

وبحسب عطالله فأنه تم استئناف التنسيق الامني بشكل كامل قبل أسبوعين تقريبا.

وأشار إلى انه لم يتم وقف التنسيق الامني تماما من قبل الشرطة الفلسطينية، وان 95% من الانشطة استمرت.

واوضح عطالله ان "الامر الوحيد الذي قمنا بوقفه هو لقاؤهم في الميدان".

وبحسب عطالله "نحن لا نعمل مع السياسة. نعمل لصالح الناس" في دفاع عن اجراء التنسيق الامني الذي تظهر استطلاعات الرأي دوما انه امر لا يحظى بشعبية لدى غالبية الفلسطينيين.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية

108-213

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة