موسكو مستعدة لعقد لقاء بين بوتين وترامب

موسكو مستعدة لعقد لقاء بين بوتين وترامب
الأربعاء ٠٨ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٣:٣١ بتوقيت غرينتش

أكد مساعد الرئيس الروسي، يوري أوشاكوف، أن العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة تمر بأزمة، مؤكدا أن موسكو مستعدة لعقد لقاء منفصل وشامل بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين، والأمريكي دونالد ترامب لبحث العلاقات الثنائية، والقضايا الدولية بما فيها سوريا وكوريا الشمالية.

العالم - أوروبا

وقال أوشاكوف للصحفيين "رئيسانا سيشاركان في فعالية واحدة (قمة إبيك) وسيتواجدان في قاعة واحدة، ومن المنطقي أنهما سيلتقيان، وسيبحثان مسائل معينة…كما أننا مستعدون لعقد لقاء ثنائي منفصل تفصيلي".

وأوضح أوشاكوف: أن " ترامب تحدث بنفسه مراراً عن إمكانية هذا الاتصال".

وقال أوشاكوف: "الأهم أنه يوجد ما يجب مناقشته هنا القضايا الدولية الرئيسية التي بدءاً من سوريا ونهاية بـ كوريا الشمالية. هناك الكثير من المشاكل في السياق الثنائي. العلاقات الثنائية هي في حالة فشل، في أزمة".

وأشار أوشاكوف، لم تتوفر بعد مواعيد الاجتماع بين بوتين وترامب، على هامش الـ "إبيك". وقال أوشاكوف: "حتى الآن لم يتم الاتفاق على توقيت مثل هذا الاجتماع المنفصل ولكن يجري النظر في احتمالاته ".

هذا وتعقد القمة الـ 25 لمنتدى التعاون الاقتصادي لمنطقة آسيا والمحيط الهادي (إبيك) في دانانغ (فيتنام)، يومي 10 و 11 تشرين الثاني/ نوفمبر. وسوف يشارك في الاجتماع رؤساء دول وحكومات روسيا واستراليا وبروناي وفيتنام واندونيسيا وكندا والصين وجمهورية كوريا وماليزيا والمكسيك ونيوزيلندا وبابوا نيو-غينيا الجديدة وبيرو وسنغافورة والولايات المتحدة وتايلاند والفلبين وتشيلي واليابان ، فضلا عن الرئيس التنفيذي لمنطقة هونغ كونغ الإدارية الخاصة، وممثل رئيس تايبيه الصينية.

206 -213

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة