مندوبة السويد لدى مجلس الأمن تؤكد وجود انتهاكات للقانون الدولي في ليبيا

مندوبة السويد لدى مجلس الأمن تؤكد وجود انتهاكات للقانون الدولي في ليبيا
الأربعاء ٠٨ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٤:٤٧ بتوقيت غرينتش

أعربت مندوبة السويد لدى مجلس الأمن، عن تأييد بلادها لدعوة المحكمة الجنايات الدولية بتسليم قائد القوات الخاصة محمود الورفلي.

العالم - لیبیا

وأكدت مندوبة السويد - خلال كلمتها أمام مجلس الأمن الدولي- على وجود انتهاكات للقانون الدولي في ليبيا، داعية ليبيا وجميع الدول الأخرى للتعاون مع المحكمة الجنائية الدولية للتحقيق الأمن والاستقرار في ليبيا.

و من جهتها أعربت مندوبة امريكا لدى مجلس الأمن، عن ادانتها الشديدة لجرائم القتل المرتكبة في منطقة الأبيار بليبيا.

وكشفت مندوبة الولايات المتحدة-خلال كلمتها أمام مجلس الأمن الدولي-أن هناك تقارير ومعلومات تفيد بأن قائد القوات الخاصة محمود الورفلي عاد للعمل من جديد في ليبيا، مضيفة أن الورفلي سيخضع قريبا للعدالة وفقا للقانون الدولي.

و اعربت نائبة المندوبة الأميركية في مجلس الأمن عن قلق حكومتها من «ارتكاب الضابط محمود الورفلي جرائم جديدة في ليبيا» بعد مذكرة توقيفه.

من جهتها أكدت مندوبة فرنسا لدى مجلس الأمن، على ضرورة تسليم الورفلي على وجه السرعة إلى محكمة الجنايات الدولية.

و قال مندوب إيطاليا في مجلس الأمن خلال الجلسة التي عقدت منذ قليل حول ليبيا، إن عناصر الامن في ليبيا أعاقوا عمل محكمة الجنايات الدولية في البلاد.

وأوضح خلال كلمته إدانة بلاده والمجلس للقصف الذي تتعرض له مدينة درنة، كما عبر عن استنكاره لجريمة الابيار.

ودعا المندوب الإيطالي في مجلس الامن المسؤولين في ليبيا لتهيئة الظروف لزيارة المدعي العام لمحكمة الجنايات الدولية فاتو بنسودا الى ليبيا.

و قالت المدعية العامة لمحكمة الجنايات الدولية، فاتو بنسودا، «لقد أخذنا علمًا بتصريحات الجيش الليبي بتوقيف الورفلي» بناءً على المذكرة التي أصدرناها، ولكن معلوماتنا تشير إلى «أنه لا يزال حرًّا طليقًّا، بل وعلى رأس عمله في قيادة القوات الخاصة في بنغازي».

المصدر: ليبيا 24

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة