برلماني مكسيكي يشيد بالعلاقات المتنامية لايران وبلاده ويدعو للمزيد

برلماني مكسيكي يشيد بالعلاقات المتنامية لايران وبلاده ويدعو للمزيد
الخميس ٠٩ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٩:٣٤ بتوقيت غرينتش

وصف رئيس لجنة العلاقات الخارجية (آسيا-أوقيانيا) بمجلس الشيوخ المكسيكي 'تيوفيلو تورس'، وصف العلاقات الثنائية بين المكسيك وإيران بـ'الودية والآخذة بالتنامي' معلنا دعم مجلس الشيوخ المكسيكي لكل ما يتخذ من إجراءات لتوثيق العلاقات مع إيران.

العالم - ايران

وبحث 'تيوفيلو تورس' و سفير ايران في المكسيك 'محمد تقي حسيني' سبل تطوير العلاقات الثنائية بين طهران و مكسيكو سيتي خلال لقاء جمعهما يوم أمس الأربعاء.

وأعرب تورس عن سروره تجاه تطوير التعاون الثنائي في كافة المجالات وأشاد بدعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية لإنتخاب السيناتورة 'غابرييلا كويفاس' رئيسة للإتحاد البرلماني الدولي معلنا إستعداد مجلس الشيوخ المكسيكي لبذل المزيد من الجهود لتطوير العلاقات الثنائية مع إيران.

من جانبه، أشار حسيني خلال اللقاء الي العلاقات العريقة والقائمة علي الإحترام بين مكسيكوسيتي وطهران وقال:'لمن دواعي السرور أن علاقات البلدين شهدت تطورا ملحوظا في المجالات الإقتصادية والثقافية والدولية وهناك المزيد من الفرص لتطوير التعاون الثنائي بين البلدين ينبغي إغتنامها .

وتطرق حسيني الي التعاون بين المكسيك وإيران في إطار المنظمات الدولية خاصة في مجال نزع السلاح النووي وتحقيق 'عالم أكثر أمنا' الذي يعد من الأهداف المنشودة لإيران والمكسيك وأضاف: 'ان التعددية تعتبر حجر اساس العلاقات الدولية في زمننا الراهن وانها معرضة للخطر من قبل بعض القوي العالمية وان دول كإيران والمكسيك بامكانهما ارساء اسس هذا المبدأ عن طريق توثيق التعاون الثنائي بينهما'.

2-101

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة