اليمن يسخر من مزاعم أميركية حول إيران

اليمن يسخر من مزاعم أميركية حول إيران
السبت ١١ نوفمبر ٢٠١٧ - ١٢:٣١ بتوقيت غرينتش

افاد مراسل قناة العالم من اليمن ان مصدرا مسؤولا بوزارة الخارجية اليمنية علق على الحملة الاعلامية المكثفة والتسابق المحموم من قبل كل من وزارة الخارجية الاميركية والبنتاغون لدعم العدوان السعودي امام العالم بشكل سافر وتصويره بالمعتدى عليه وبانه تعرض لهجوم والخطر بسبب صاروخ واحد وصل الى الرياض.

العالم - مراسلونا

ونقل الزميل علي الذهب عن المصدر قوله في بيان صحفي رسمي، ان ذلك يأتي في تواطؤ واضح وتجاهل لما قام ويقوم به العدوان السعودي والاماراتي من قصف وتدمير وقتل طال كل شيء في اليمن لفترة تقارب الالف يوم.

واضاف البيان، ان الخارجية والدفاع الاميركيتين تتناسيان بان حق الرد مكفول لأي دولة تتعرض للعدوان ويقتل شعبها وتدمر طرقاته ومستشفياته ومدارسه وتعطل طاقاته التنموية والاقتصادية والمالية، ويتم تجويع شعبه وقطع مرتباتهم وحصارهم، والسبب في كل ذلك يعرفه القاصي والداني الا وهو تآمر وحقد قيادة وحكومة المملكة العربية السعودية التي لاتريد ان ترى يمنا حرا مستقل القرار لايقبل اي تبعية أي كان مصدرها اونوعها.

وسخر المصدر المسؤول من تصريح الجنرال جيفري هاوجان قائد القوات الجوية بالقيادة المركزية الاميركية مساء الجمعة 10 نوفمبر والذي اشار الى”بصمات ايران على الهجوم الصاروخي الاخير وأن القدرات الصاروخية لدى اليمن تزودها بها ايران” ، وذلك في محاولة بائسة لمشاركة غيره من المسؤولين الاميركيين خلال الاسبوع الماضي بالهجوم الاعلامي والسياسي المبرمج على الجمهورية الاسلامية الايرانية في اطار حملة معروفة بدأها البيت الابيض والرئيس الاميركي على ايران منذ بداية شهر اكتوبر الماضي في محاولة لنقض الاتفاق النووي مع ايران ، مستخدمين في ذلك كل انواع الاتهامات والتحليلات والتنبؤ بالمستقبل المظلم للعالم اذا طورت ايران قدراتها الصاروخية، ووجدوا في موضوع الرد الصاروخي اليمني فرصة للتركيز على خوفهم من ايران.
2

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة