المتحدث باسم الخارجية الإيرانية؛

قاسمي يدعو فرنسا إلى عدم التأثر بالقراءات الخاطئة المعادية لإيران

قاسمي يدعو فرنسا إلى عدم التأثر بالقراءات الخاطئة المعادية لإيران
السبت ١١ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٥:٢٩ بتوقيت غرينتش

ردّ المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي على تصريحات الرئيس الفرنسي الأخيرة مشيرا إلى انّه لم يكن من المتوقّع أن تتأثر فرنسا بالعناوين الخاطئة من قبل بعض دول منطقة الخليج الفارسي الموجهة ضد الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

العالم - إيران

وأبدى المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي أسفه للتصريحات الأخيرة التي أطلقها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وقال: "كنا نتوقّع من فرنسا ألّا تتأثر بالعناوين الخاطئة من قبل بعض دول منطقة الخليج الفارسي الموجهة ضد الجمهورية الإسلامية وأن تكون منصفة وواقعية لما يجري من أحداث في هذه المنطقة الحساسة في منطقة الخليج الفارسي والشرق الأوسط".

وأضاف قاسمي: "الرئيس الفرنسي ومختلف المسؤولين الفرنسيين يدركون جيّدا أن هذه الاتهامات ضد الجمهورية الإسلامية لا تتطابق مع الواقع والتغييرات الأخيرة في منطقة الشرق الأوسط على مدار العقود الماضية. نحن نعتقد أن التعاطي المسؤول من قبل فرنسا وحلفائها في الخليج الفارسي يؤدي الى نتيجة إيجابية ومعاملة حكيمة بعيدة عن العواطف".

وأكّد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بأن الجمهورية الإسلامية الإيرانية قالت مرات عديدة للمسؤولين الفرنسيين أنه لا يمكن إعادة التفاوض على الاتفاق النووي ولن يُسمح بأن يُضاف عليه أيّة مواضيع أخرى، وأضاف: "فرنسا على اطلاع كامل بمواقف إيران المبينة على سياسة عدم التفاوض على الأمور الدفاعية للبلاد".

ولفت قاسمي إلى انّه لا يجب التغافل عن تقارير الأمم المتحدة حول المسببين للأزمة الإنسانية في اليمن وأن يتم الوقوف في وجه جرائم السعودية التي تقصف باستمرار الأماكن المدنية وتواصل ارتكاب المجازر بحق النساء والأطفال والأبرياء في هذا البلد، قائلا: "الحكّام السّعوديّون يعتبرون هذا الصمت ضوء أخضرا لاستمرار ارتكاب هذه الأعمال الغير إنسانية، ونتوقع من الحكومة الفرنسية أن تتخذ إجراءات مناسبة وملموسة من أجل إيقاف حلفائها في المنطقة عن استمرارهم في الحرب على اليمن وبالتالي وقف سفك الدماء ووقف إطلاق النار للتمهيد من أجل تثبيت السلام والاستقرار في اليمن".

216

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة