القدو يحذر من عواقب إخراج الحشد الشعبي من سهل نينوى

القدو يحذر من عواقب إخراج الحشد الشعبي من سهل نينوى
الأحد ١٢ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٥:١٧ بتوقيت غرينتش

حذر النائب عن محافظة نينوى حنين القدو أمس السبت، من إخراج الحشد الشعبي من محافظة نينوى، مشيرا الى أن إخراجه سيفتح الأبواب لدخول قوات البيشمركة إلى سهل نينوى وضم المنطقة إلى كردستان.

العالم - العراق

وكشف القدو لـ"الغد برس"، أن "أعداد الحشد الشعبي المتواجدين في مناطق سهل نينوى يبلغ عددهم 2000 مقاتل"، مشيرا إلى أن "أغلب هؤلاء يقاتلون بدون صرف رواتب لهم".

وأضاف أن "وجود الحشد الشعبي في مناطق سهل نينوى يعتبر ضمانة لوحدة نينوى ولوحدة العراق محذرا من أخراج الحشد من المنطقة لأي سبب كان"، مبينا أن "إخراجه من المنطقة سيفتح الأبواب لدخول قوات البيشمركة على نينوى وضمها إلى كردستان وتقسيم المحافظة".

2-4

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة