رويترز : الحزب الحاكم في زيمبابوي يطيح بموغابي من زعامة الحزب

رويترز : الحزب الحاكم في زيمبابوي يطيح بموغابي من زعامة الحزب
الأحد ١٩ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠١:٣١ بتوقيت غرينتش

أعلن التلفزيون الرسمي في زيمبابوي السبت أن اللجنة المركزية للحزب الحاكم في زيمبابوي ستعقد اجتماعا خاصا اليوم الأحد للبت في مسألة إقالة الرئيس روبرت موغابي وإعادة نائبه المعزول إيمرسون منانغاغوا إلى منصبه.

العالم - افريقيا

ووفقا للإعلان فإن اللجنة المركزية للحزب ستعزل كذلك غريس زوجة موغابي من قيادة الرابطة النسوية بالحزب ومناصبـها السياسية الأخرى.

وسيلتقي موغابي (93 عاما) قادة الجيش الذين أقالوه بحضور القس فيديليس موكونوري بصفته رئيس الفريق التفاوضي، حسبما أفادت وكالة أسوشيتد برس الأميركية.

وأوضحت الوكالة نقلا عن التلفزيون الرسمي أن هارون نيبيرا، مدير الاستخبارات بالنيابة، وجورج شارامبا ممثل موغابي، سيكونان ضمن المشاركين في الفريق التفاوضي.

وطالب مسؤولو ثمانية من أصل عشرة فروع إقليمية تابعة لحزب الاتحاد الوطني الأفريقي-الجبهة الوطنية الحاكم في زيمبابوي الرئيس موغابي بتقديم استقالته.

وأذاع التلفزيون كلمة لكورنيليوس ميوبريري، الناطق باسم فرع المنطقة الوسطى للحزب في البلاد، قال فيها "قررت سائر المنطقة بالإجماع إبطال ولاية الرئيس في الحزب والرئاسة". 

وتأتي هذه الدعوات لتزيد من الضغوط على الرئيس موغابي بعد استيلاء الجنرالات على السلطة الأربعاء الماضي ووضعه قيد الاقامة الجبرية.

لكن موغابي رفض بشكل قاطع الخميس التخلي عن السلطة التي يمارسها بلا منازع منذ 37 عاما، وذلك خلال لقاء مع العسكريين الذين سيطروا على العاصمة هراري.

 

 

221

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة