واشنطن تمنع بيانا لمجلس الأمن ينهي الانقسام الفلسطيني

واشنطن تمنع بيانا لمجلس الأمن ينهي الانقسام الفلسطيني
الثلاثاء ٢١ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٣:١٣ بتوقيت غرينتش

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن الولايات المتحدة رفضت العمل على صياغة مشروع بيان صحفي طرحته موسكو والقاهرة في مجلس الأمن الدول يرحب بـ "اتفاق إنهاء الانقسام الفلسطيني".

العالم - فلسطين المحتلة

وأوضحت الخارجية الروسية في بيان أصدرته الاثنين، أن هذه الوثيقة كانت ترحب باتفاق إنهاء الانقسام الموقع في القاهرة بين حركتي "فتح" و"حماس" في 12 تشرين الأول/أكتوبر المنصرم وتثمن الجهود المبذولة بغية إبرامه من قبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وذكرت الخارجية أن معظم الوفود العاملة في مجلس الأمن أعربت عن جاهزيتها لدعم هذه المبادرة، مشاطرة موقف موسكو والقاهرة بأنه من المهم والمناسب الآن إرسال إشارة واضحة إلى الأطراف الفلسطينية مفادها أن الوقت حان لاتخاذ خطوات عملية في سبيل جمع قطاع غزة والضفة الغربية تحت مظلة حكومة فلسطينية موحدة.

وشددت الخارجية الروسية على أنه يجب ألا يشك أحد في أن الوحدة الفلسطينية هي أهم العوامل لتطبيق التطلعات الوطنية للشعب الفلسطيني والشرط المطلوب لإطلاق مفاوضات مباشرة وجوهرية بين الفلسطينيين و"إسرائيل".

واختتم البيان بالقول: "إن واشنطن لا تقبل بهذا المنطق، على ما يبدو"، ورفض الأميركان العمل على صياغة البيان بحجة "الغموض المتبقية في تطبيق الاتفاق"، ما يشكل مثالا جديدا لازدواجية المعايير في السياسات الخارجية الأميركية".

المصدر: الخارجية الروسية

2

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة