الجبهة التركمانية تصف تصريحات معصوم حول المادة ١٤٠ بالانحياز الحزبي

الجبهة التركمانية تصف تصريحات معصوم حول المادة ١٤٠ بالانحياز الحزبي
الإثنين ٢٧ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٩:٣٨ بتوقيت غرينتش

حملت الجبهة التركمانية، الاثنين، على رئيس الجمهورية فؤاد معصوم معتبرة ان تصريحاته بشأن كركوك والمادة 140 من الدستور انحيازا حزبيا.

العالم - العراق

وذكر بيان صادر عن الجبهة أنه “من المعلوم ان رئيس الجمهورية فؤاد معصوم هو رئيس لكل العراقيين وليس رئيسا لحزب ولقومية واحدة”.

جاء ذلك ردا على تصريح له قال فيه إن “تعطيل الانتخابات المحلية هو بسبب عدم تطبيق المادة 140″، حسب ماجاء في البيان.

واضاف البيان أن “رئيس الجمهورية نسي بأن اهالي كركوك يعانون منذ اربعة عشر عاما حكما لم يختلف عن حكم البعث الصدامي، من تغيير سكاني وديمغرافي مشين امام المجتمع الدولي”، حسب البيان.

وأشار الى أن “الاب العراقي نسي بان نفوس كركوك زادت من 850 الف نسمة الى مليون و650 الفا خلال اربعة عشر عاما من حقبة سوداء في تاريخ كركوك”، ونذكر الرئيس العراقي “بمسلسل الاغتيالات والقتل والاختطافات التي تعرض اليها اهالي كركوك بيد الاجهزة القمعية للأحزاب الكردية”.

وأكدت الجبهة انه “عقب هذا التصريح من السيد فؤاد معصوم فإننا نرفض رفضا قاطعا اي دور من قبله في حل مشكلة المناطق المختلة ديموغرافيا ونطالب دورا من السيد رئيس الوزراء بتشكيل غرفة عمليات خاصة للقاء القيادات ذات العلاقة وتهيئة الاجواء لحوار بناء وحل دائم لقضية كركوك المستعصية”.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة