إليكم أسباب ظاهرة السقوط الوهمي أثناء النوم!!

إليكم أسباب ظاهرة السقوط الوهمي أثناء النوم!!
الإثنين ٢٧ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٦:١٢ بتوقيت غرينتش

كشفت دراسات علمية عن اسباب الشعور بالسقوط في الحلم أثناء النوم .

العالم - علوم وتكنولوجيا 

وكشفت الدراسات العلمية بتعرض أغلب الناس لهذا الموقف، فعندما تكون نائما أو لنقل على وشك النوم .. و فجأة .. كأنك سقطت من الأعلى إلى الأسفل. أكيد عندها سوف تفتح عينيك وأنت مذعور و خائف ولكن تجد أنه لا شيء حقيقي يهدد حياتك .

لكن هل هذا كان حلمــا .. أو انك فعلا سقطت من الأعلى ؟

السقوط أثناء النوم أو ما يسمى بــ "hypnic jerk" ظاهرة أو حالة تحدث عندما يكون الشخص بين النوم واليقظـــة و يسمى أيضا باهتزازات ما قبل النوم , وهي فعل لا إرادي يصدره الجسم.

قد يقول الشخص أنني كنت احلم ..

لكن هذا ليس حلما , فهو يحدث عند الانتقال من اليقظة إلى المرحلة الأولــى من النوم , وهذه الحالة تحدث للكثيرين من الناس , إذ أن نسبة الذين تعرضوا لها تقدر بـ 90 بالمائة , ولهذا كثرت التفسيرات لهذه الظاهرة وسأذكر لكم بعضا منها  :

أولا : نظرية ترى أن ظاهرة السقوط أثناء النوم تحدث بكثرة للأشخاص الذين حرموا من النوم لمدة طويلة تزيد عن 24 ساعة وذلك نتيجة الاسترخاء الكلي عند طلب النوم أو الراحة فيفسرها المخ على أنها حالة مرض فيقوم بحركة وهمية لإفزاع النائم وإيقاظه.

ثانيــا :الذين يمتلكون أجسام مقاومة للنوم , إذ انه في حالة طلب النوم أو الاسترخاء لا يمكن لأجسامهم أن تسترخي بشكل كلي فيفسره المخ على انه سقوط.

ثالثــا : نظرية دينية ترى أن السقوط أثناء النوم هو عملية رجوع الروح إلى الجسد. إذ أن الروح تنزل من الأعلى إلى الأسفل وعندما تدخل في الجسد بسرعة فائقة يبررها الإنسان على أنه سقوط.

رابعا : نظرية ترجع هذه الظاهرة إلى أن الجسم يكون في حالة اللاوعي حيث تتباطأ دقات القلب و تتقلص العضلات فيفسرها المخ على أنها حالة خطيرة قد تصل إلى الموت و يقوم بحركة مفاجئة لإنقاذ النائم وهي جعله يتوهم انه سقط من مكان مرتفع.

و من أسباب هذه الظاهرة نذكر :

- قلة النوم

- القلق

- الحرمان من النوم لفترة طويلة

- الإجهاد و الإعياء

- الخوف من السقوط في الواقع

- محاربة النوم و عدم الاستسلام له .. و غير ذلك من الأسباب. 10 بالمائة من الناس يتعرضون لهذه الظاهرة كثيرا ، و80 بالمائة يتعرضون لها بشكل متقطع أو نادرا .

وعدد قليل من الناس لا يتعرضون لها أبدا وتقدر نسبتهم بـ 10 بالمائة.

و لا يزال سبب تعرض أجسامنا لهذه الظاهرة مجهولا , إذ أن العلماء قد اختلفوا في آرائهم حول ظاهرة اهتزازات ما قبل النوم .

المصدر : وكالات 

114

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة