إنتليجنس أونلاين..

بلاك ووتر تنفذ عمليات بليبيا لصالح الإمارات

بلاك ووتر تنفذ عمليات بليبيا لصالح الإمارات
الإثنين ٢٧ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٧:٢٣ بتوقيت غرينتش

كشف تقرير استخباراتي، عن إسناد دولة الإمارات، مهام عسكرية سرية لشركة الأمن الأمريكية «بلاك ووتر»، ضمن عملياتها على الأراضي الليبية.

العالم - ليبيا

ويقود مؤسس الشركة «إريك برنس» العمليات الإماراتية التي تنفذ لدعم الجنرال المنشق المدعوم من أبوظبي «خليفة حفتر».

ووفقا لمجلة «إنتليجنس أونلاين» الفرنسية المتخصصة في متابعة أجهزة الاستخبارات في العالم، فإن «الطائرات المتمركزة في قاعدة سرية إماراتية في ليبيا يقودها طيارون يوظفهم إريك برنس».

ويتولى «برنس» تدريب قوات النخبة في الحرس الرئاسي الإماراتي، من خلال شركة أخرى تابعة له تعرف بـ«رفلكس رسبونسز».

وأضافت المجلة، أن شركة «نورث ستار إيفيشن» الإماراتية المتخصصة بالطائرات العسكرية يديرها أشخاص عملوا في السابق مع «برنس».

ويعمل «برنس» في ليبيا رغم أنه قيد التحقيق من قبل وزارة العدل الأمريكية في محاولة بيع عتاد عسكري في ليبيا، بمساعدة وزارة الأمن الصينية.

وكانت مؤسسة البحوث العسكرية (جاينز) قد أكدت في تقرير نشرته العام الماضي وجود قاعدة عسكرية جوية لدولة الإمارات قرب مدينة «المرج»، شرقي ليبيا، تستخدم لدعم قوات «حفتر».

وتلعب الإمارات دورا نافذا لتمكين «حفتر» من بسط سيطرته على كامل التراب الليبي، وتقويض كل مساعي رأب الصدع بين أطراف الأزمة الليبية.

وكانت وسائل إعلام ليبية أكدت وجود ضباط وخبراء عسكريين إماراتيين يديرون غرفة عمليات عسكرية في قاعدة الخروبة الجوية التي تقع جنوب بلدة المرج (شرق بنغازي).

وكان لطائرات توجيه الصواريخ وطائرات التجسس الإماراتية وسيارات الدفع الرباعي المسلحة دور محوري في سقوط مناطق كثيرة على يد قوات «حفتر».

ووفق المغرد السعودي الشهير «مجتهد»، فإن ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة «محمد بن زايد»، يستعين بآلاف المرتزقة في اليمن وليبيا.

وفي وقت سابق، قال «مجتهد» في تغريدة له عبر صفحته الشخصية على «تويتر»: «يتمتع محمد بن زايد بعلاقة ممتازة مع إيريك برنس رئيس شركة بلاك ووتر وقد استخدمه لجلب المرتزقة لأغراض أمنية في الإمارات وكذلك في حرب اليمن وليبيا».

وشركة «بلاك ووتر» تضم آلاف المرتزقة، وتقدم خدماتها للعديد من الأنظمة حول العالم، وتمتلك الشركة إمبراطورية خاصة شبه عسكريّة مع عقود في جميع أنحاء الشرق الأوسط وآسيا، وتورطت في العديد من الانتهاكات التي يتعرض لها المدنيون من قبل موظفيها، خاصة خلال عملياتها التي شنتها في حربها على العراق.

الخليج الجديد  

106-1

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة