أهالي المنامة والسنابس يحملون السلطات مسؤولية ما يحصل للشيخ قاسم

أهالي المنامة والسنابس يحملون السلطات مسؤولية ما يحصل للشيخ قاسم
الأربعاء ٢٩ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٩:٤٨ بتوقيت غرينتش

طالب أهالي المنامة والسنابس بفك الحصار آية الله الشيخ عيسى قاسم وتوفير الرعاية الصحية المطلوبة له، محملين رأس النظام في البحرين كامل المسؤولية لما يحصل لسماحته من مضاعفات خطيرة.

العالم البحرين

وأكد أهالي السنابس في بيان لهم، أنهم مع العلماء يدقون جرس الإنذار للداخل والخارج وسيسجلون موقفهم الصارخ ليلة الجمعة المقبل، داعين المؤمنين الغيارى للهبة الجماهيرية والمشاركة الواسعة في المسيرة الجماهيرية التي ستنطلق من امام مسجد الجواديين بعد صلاة العشائيين.

وقال أهالي السنابس إن النظام البحريني المتكبر يصر على ادخال الوطن في منزلقات أمنية خطيرة تهدد حاضره ومستقبله، وتنسف جهود المخلصين من أبناء الشعب لإنقاذ ما يمكن انقاذه.

وأضافوا أن الوطن يمر بمرحلة مفصلية من تاريخه السياسي والاقتصادي، فبعد ست سنوات من الازمة اصبحت البلاد في وضع اقتصادي صعب وخزينة الدولة قد استنزفت، الامر الذي انعكس بشكل سلبي على معيشة المواطن من خلال فرض الضرائب والرسوم لتغطية العجز في الموازنة. واعتبر الأهالي أنه وعلى الرغم من كل ذلك فإن النظام مستمر في استفزاز مشاعر وغيرة غالبية الشعب من المكون الشيعي بإستهداف مرجعيته الدينية المتمثلة في سماحة آية الله الشيخ عيسى أحمد قاسم من خلال فرض الاقامة الجبرية وعدم توفير العلاج اللازم له ما أدى إلى تدهور خطير في حالته الصحية.

كما دعا أهالي السنابس كل مقتدر من الرجال والنساء ان يكونوا بحجم الحدث وخطورته حفظًا لأمن الوطن وسلامته وصونًا للأمانة الإلهية التي إن تم التفريط بها سيتحمل الجميع عاقبة الأمور.

وقال أهالي المنامة في بيان لهم «كلّنا مع العلماء الأجلّاء ندقّ جرس الإنذار للداخل والخارج، وسنسجّل موقفنا الصارخ ليلة الجمعة، داعين المؤمنين الغيارى للهبّة الجماهيريّة بحجم الحدث وخطورته، وذلك حفظًا لأمن الوطن وسلامته وصونًا للأمانة الإلهيّة التي إن تمّ التفريط بها سيتحمّل الجميع عاقبة الأمور».

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة