البنتاغون: روسيا والصين تطوران أسلحة فضائية

البنتاغون: روسيا والصين تطوران أسلحة فضائية
الإثنين ٠٤ ديسمبر ٢٠١٧ - ٠٥:٥٢ بتوقيت غرينتش

قال رئيس القيادة الاستراتيجية الأمريكية جون هايتن إن روسيا والصين تطوران الأسلحة المضادة للأهداف في الفضاء، مؤكدا أن الولايات المتحدة لن تسمح بإخلالهما بـ"توازن القوى القائم".

العالم - الأمريكيتان

وبين هايتن في كلمة ألقاها خلال مؤتمر انعقد بمكتبة (الرئيس الأمريكي الأسبق) رونالد ريغان بولاية كاليفورنيا يوم الأحد، أن تلك الأسلحة التي تقوم روسيا والصين بتطويرها واختبارها منذ عقود، بحسب زعمه، عبارة عن "أجهزة التشويش الإلكتروني والسلاح الليزري" يمكن استخدامها من الأرض ضد أهداف في الفضاء الخارجي.

وأضاف رئيس STRATCOM مشددا: "إنهم كانوا يطورون هذه الأسلحة لتحدي الولايات المتحدة وحلفائها وتحدي التوازن القائم في القوة. إننا لا يمكننا أن نسمح بحدوث ذلك".

ويستمر البنتاغون في الإصرار على الزعم بأن خصومه يطورون الأسلحة الفضائية، في حين عرضت روسيا والصين، خلال قمة مجموعة "بريكس" في نهاية شهر سبتمبر/أيلول الماضي، مشروع الاتفاق المحدث حول حظر نشر الأسلحة في الفضاء ومنع استخدام القوة ضد أهداف في الفضاء حسبما افاد موقع روسيا اليوم.

216

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة