"إيساف" تعلن جاهزيتها لمواجهة الأزمات في دول المنطقة

الإثنين ٠٤ ديسمبر ٢٠١٧ - ١٠:٥٠ بتوقيت غرينتش

أعلنت «قوات طوارئ شرق أفريقيا»، المعروفة اختصاراً بـ«إيساف»، استعدادها وقدرتها على مواجهة أي عدوان تواجهه المنطقة، وأنها أصبحت مستعدة لمواجهة الأزمات في الإقليم، وفي أجواء متعددة، وباستعداد عال.

العالم- سودان

وقال رئيس بعثة «إيساف» إسماعيل شانقي في تصريحات أمس الاحد، إن قواته مستعدة لمواجهة أي عدوان على المنطقة، بفضل التدريبات التي أجرتها القوات في السودان.

واختتم الأحد تمرين (إيساف) (سلام الشرق 2) الذي أنطلق بمنطقة جبيت السبت الماضي، بمشاركة عشر دول وأكثر من ألف جندي.

ودعا ممثل الاتحاد الأفريقي روبرت كيجابي إلى تنظيم تمارين مماثلة مرتين في العام على الأقل. وقال كيجابي، خلال كلمة له، في ختام التمرين، إنه جاء متزامناً مع اجتماعات عقدت في هذا الإطار بأديس أبابا. وطالب بدعم التمارين المماثلة التي تتوافق مع توجهات الاتحاد الأفريقي.

وشدَّد ممثل أصدقاء (إيساف) رايموسي جون على أهمية التمارين عبر القنوات المعروفة لتطوير القدرات والكفاءة والأدوات المستخدمة لقوات شرق أفريقيا.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة