إثر الهجوم الإرهابي في باكستان؛

قاسمي: بقايا داعش لازالوا يواصلون زعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم

قاسمي: بقايا داعش لازالوا يواصلون زعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم
الإثنين ١٨ ديسمبر ٢٠١٧ - ٠٧:٣٩ بتوقيت غرينتش

أدان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية الهجوم الإرهابي على كنيسة في مدينة كويته الباكستانية وأكد أن بقايا داعش يحاولون من خلال هجماتهم العقيمة والمتوحشة، ادامة الفوضي وعدم الاستقرار في المنطقة والعالم.

العالم ـ إيران

وقدم قاسمي اليوم الاثنين التعازي والمواساة للشعب والحكومة في باكستان وعبر عن تعاطفه مع ضحايا الحادث، وقال إن بقايا الجماعات التكفيرية الصهيونية أمثال داعش المدعومة من قبل بعض دول المنطقة والعالم والتي باتت هزيمتهم في سوريا والعراق حتمية، تحاول سفك الدماء البريئة لأتباع أي دين ومذهب في المنطقة والعالم.

وأضاف أن هذه الجماعة الإرهابية وبعد هزيمتها، تسعى ومن خلال الهجمات الإرهابية العقيمة، نشر الرعب والخوف بين الشعوب وإضعاف إرادتهم.

وأكد المتحدث باسم الخارجية أنه: ورغم أنف الأعداء وبالإرادة الصلبة لحكومات وشعوب المنطقة، تم تدمير أكبر تنظيم إرهابي في العالم، لكن لازالت فلول هذه الجماعة الإرهابية وبارتكاب مثل هذه الهجمات الهمجية، تحاول إحياء الفكر الإرهابي لإبقاء المنطقة والعالم في حالة من الفوضي وانعدام الأمن.

يذكر أن تنظيم "داعش" أعلن مسؤوليته عن الهجوم على كنيسة في مدينة كويتا بولاية بلوشستان جنوب غرب باكستان الذي خلف 9 قتلى وأكثر من 50 مصابا يوم أمس الاحد.

104-10

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة