مجلس الوزراء الفلسطيني: امريكا تجدد عزل نفسها عن القانون الدولي

مجلس الوزراء الفلسطيني: امريكا تجدد عزل نفسها عن القانون الدولي
الثلاثاء ١٩ ديسمبر ٢٠١٧ - ٠٢:٣٣ بتوقيت غرينتش

أدان مجلس الوزراء الفلسطيني خلال جلسته الأسبوعية التي عقدها في مدينة رام الله اليوم الثلاثاء برئاسة رامي الحمدالله رئيس الوزراء، الفيتو الأمريكي ضد مشروع قرار بشأن القدس.

العالم فلسطين

واعتبر المجلس القرار الأميركي بشأن القدس استهتاراً بالمجتمع الدولي وانحيازاً للاحتلال والعدوان الصهيوني موكداً أنه وبالتصويت الموحد للدول الاعضاء في مجلس الأمن وقفت الولايات المتحدة معزولة في مواجهة قواعد ومبادئ القانون الدولي، وقرارات المجتمع الدولي.

كما أعلن المجلس أن هذا القرار قد مثل فرصة للولايات المتحدة الأمريكية للتراجع عن قراراها غير القانوني، ووقوفها إلى جانب قيم الحق والعدالة الإنسانية وميثاق الأمم المتحدة والقانون والإرادة الدولية، لكنها اختارت الوقوف إلى الجانب الخطأ من التاريخ، والانحياز للاستعمار والظلم، وكل ما يقوض جهود التسوية في الشرق الأوسط والعالم.

وجدد المجلس مطالبته للولايات المتحدة بالتراجع عن قراراها، وشدد على أن استخدامها للفيتو لا يعفيها من تحمّل مسؤولياتها، وأن هذا الفيتو بالرغم من أنه لن يغير شيئاً من مكانة ووضع مدينة القدس بصفتها عاصمة دولة فلسطين الأبدية، ولكنه، بلا شك، يغير من مكانة الولايات المتحدة بصفتها وسيطاً في عملية التسوية وأي عملية سياسية قادمة.

215-104

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة