وفدان فلسطينيان إلى موسكو و بكين للبحث عن رعاية جديدة لعملية التسوية

وفدان فلسطينيان إلى موسكو و بكين للبحث عن رعاية جديدة لعملية التسوية
الثلاثاء ١٩ ديسمبر ٢٠١٧ - ٠٦:٥٧ بتوقيت غرينتش

توجه وفدان فلسطينيان إلى روسيا والصين في إطار التحرك لمواجهة القرار الأمريكي بشأن القدس، فيما نفت منظمة التحرير ما أوردته صحيفة "هآرتس" الصهيونية حول لقاءات مع إسرائيليين في بكين.

العالم - فلسطين 

وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أحمد مجدلاني في حديث لإذاعة "صوت فلسطين" اليوم الثلاثاء إن الوفدين ينقلان رسالة من الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى كل من روسيا والصين مفادها يجب إيجاد رعاية دولية جديدة لعملية التسوية بديلة عن الرعاية الأمريكية، وفي إطار الأمم المتحدة.

وأوضح مجدلاني أن الوفدين سيعقدان خلال زيارتهما لقاءات مع عدد من المسؤولين الروس والصينيين.

ويرأس الوفد المتوجه إلى الصين عضو اللجنة التنفيذية للمنظمة أحمد مجدلاني، فيما يضم الوفد إلى روسيا كلا من مستشار الرئيس الفلسطيني للعلاقات الخارجية نبيل شعث وعضو اللجنة التنفيذية صالح رأفت ونائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية قيس عبد الكريم وأمين عام حزب الشعب بسام الصالح.

ونفى مجدلاني صحة ما أوردته صحيفة "هآرتس" الصهيونية، بأن وفدين رسميين فلسطيني وإسرائيلي سيعقدان اجتماعات في العاصمة الصينية بكين خلال عطلة نهاية الأسبوع الجاري بمبادرة من وزارة الخارجية الصينية.

215-104

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة