حركة النهضة تستنكر دعوات القيام بتحركات إحتجاجية

حركة النهضة تستنكر دعوات القيام بتحركات إحتجاجية
الجمعة ٠٥ يناير ٢٠١٨ - ٠٦:٥٨ بتوقيت غرينتش

استنكرت حركة النهضة التونسية "الدعوات المتكررة لبعض الأطراف السياسية للمواطنين إلى القيام بتحركات احتجاجية لفرض تعليق العمل بقانون المالية الجديد وإدخال البلاد في حالة من الفوضى".

العالم - العالم الاسلامي

وقال المكتب التنفيذي للحركة في بيان عقب اجتماعه الأسبوعي إن هذه الدعوات "غير مسؤولة خاصة وأنها تصدر عن أحزاب صادقت على قانون المالية أو على أغلب فصوله تحت قبة مجلس نواب الشعب ثم تسعى إلى إسقاطه في الشارع وتهديد الاستقرار والأمن العام لحسابات حزبية واعتبارات انتخابية" وفق نص البيان.
وشدد المكتب التنفيذي لحركة النهضة على "حاجة بلادنا ضمن الظروف الصعبة الراهنة إلى تضامن كل الأطراف والتحلي بروح المسؤولية وتوحيد الجهود لمواجهة دعوات الفوضوية والتحريض لتعبر بلادنا بأمان هذه المرحلة الصعبة والمحفوفة بمخاطر الانزلاق إلى الفوضى"، داعيا الحكومة إلى مزيد من الانصات لنبض الشارع ولمشاغل المواطنين واعتماد سياسة تواصلية ناجعة واتخاذ إجراءات صارمة في تشديد الرقابة وحماية المستهلك والترفيع في المنحة المسندة للعائلات المعوزة بعد أن تعهد بذلك وزير المالية.
 ولفت البيان الى حرص الحركة على تعزيز الوحدة الوطنية وتقوية الجبهة الداخلية وتحصينهما ضد كل "دعوات الفتنة وتقسيم التونسيين وتهديد الاستقرار ومحاولات التدحرج بالوضع العام ببلادنا من السياسة إلى الفوضى والعنف".
وثمن المكتب التنفيذي في جانب آخر، دعوة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي  الموقعين على وثيقة قرطاج للاجتماع لتدارس الوضع العام بالبلاد وتقوية الإسناد السياسي الداعم لحكومة الوحدة الوطنية في برامجها الإصلاحية وفي جهودها لمقاومة الفساد والحفاظ على القدرة الشرائية للمواطنين من متوسطي وضعاف الحال كما ثمن جهود رئيس الجمهورية في "إدارة السياسة الخارجية للبلاد برؤية ساهمت كثيرا في حماية مصالح تونس وتعزيزها وفي زيادة أصدقاء تونس وفي خدمة صورتها كنموذج ناجح في الانتقال الديمقراطي وفي إدارة الشأن العام التزاما بسياسة التوافق ومنهج التشارك".

المصدر: نسمة

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة