شاهد.. سعودي غاضب من رفع أسعار الوقود يشعل النيران في إحدى المحطات!

الجمعة ٠٥ يناير ٢٠١٨ - ٠١:٤١ بتوقيت غرينتش

أدى رفع الحكومة السعودية لأسعار الوقود مع بداية العام الجديد لموجة غضب عارمة في المملكة، حيث عبر العديد عن رفضهم لهذه الزيادة في بلد تعد أكبر مصدر للنفط في العالم.

العالم - السعودية

وعبر العديد من المواطنين السعوديين عن غضبهم من هذه الزيادة التي تجاوزت الـ126%، حيث تداول ناشطون مقطع فيديو يظهر احد السعوديين وهو يقوم بإشعال النيران في أحد محطات الوقود تعبيرا عن رفضه للقرار.

وبحسب الفيديو ، فقد ظهر أحد المواطنين السعوديين الغاضبين وهو يتقدم بكل ثقة إلى إحدى مضخات الوقود، ثم قام بضخ الوقود على الأرض ومن ثم أشعل فيه النيران وفر هاربا.

كما أظهرت الزيادة اضطرار المواطنين لسرقة الوقود وعدم دفع ثمنه لمحطات الخدمة المزودة له.

وتداول ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” مقطع فيديو يكشف لجوء السعوديين للسرقة لعدم قدرتهم دفع المبالغ المرتفعة لتموين سياراتهم بالوقود.

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد أقدم احد المواطنين السعوديين على الهروب بعد أن اكتشف بأن تموين سيارته قد تجاوز الـ300 ريال.

يشار إلى أن قرار رفع أسعار البنزين في السعودية مع بداية العام الجديد 2018، قد أثار غضب المواطنين، الذين أعربوا عن اندهاشهم لمثل هذه القرارات في الوقت الذي تُنفق فيه مبالغ طائلة على الترفيه ورواتب بعض المسؤولين، وشراء القصور.

وبحسب وسائل إعلام فإن الأسعار الجديدة تعني أن نسبة الزيادة تتراوح بين 82% و126%، حيث أن بنزين 91 سيباع بسعر 1.37 ريال للتر بزيادة عن سعره السابق الذي كان يبلغ 0.75 ريال (زيادة بنسبة 82.6%)، في حين سيباع بنزين 95 بسعر 2.04 ريال للتر بارتفاع عن سعره السابق الذي كان يبلغ 0.90 ريال (زيادة بنسبة 126.6%). وسيظل سعر الكيروسين والديزل للشاحنات دون تغيير؛ حيث بقي الأول عند سعر (0.47 ريال للتر)، والثاني عند سعر (0.64 ريال للتر).

ويأتي قرار السلطات السعودية برفع أسعار البنزين وفرض حالة من التقشف على المواطنين في وقت كشفت فيه تقارير إعلامية غربية أن ولي العهد السعودي، اشترى سرّاً قصر لويس الرابع عشر “المنزل الأغلى بالعالم”، مقابل أكثر من 300 مليون دولار، ورغم إتمام الصفقة عام 2015، لكن مؤخراً فقط عرفت هوية المشتري.

كانت صحيفة “نيويورك تايمز” كشفت في وقت سابق عن أن ولي العهد السعودي هو المشتري الحقيقي للوحة “سلفادور مندي”، أو “مخلص العالم” أغلى لوحة في التاريخ، بقيمة 450 مليون دولار، عن طريق وسيط له. كما سبق أن كشفت “نيويورك تايمز” أيضاً في أكتوبر 2016، أن ولي العهد السعودي اشترى يختًا بـ 550 مليون دولار.

106-10

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة