ناخبو سلوفاكيا يوجهون ضربة للائتلاف الحاكم في الانتخابات المحلية

الأحد ٢٨ نوفمبر ٢٠١٠ - ٠١:٣٣ بتوقيت غرينتش

تعرض الاتئلاف الحاكم الذي ينتمي الى تيار يمين الوسط في سلوفاكيا بقيادة رئيسة الوزراء ايفيتا راديكوفا لضربة قاسية امس السبت في الانتخابات المحلية.ولاول مرة منذ بدء اجراء انتخابات حرة في سلوفاكيا، يبدو ان الديمقراطيين المسيحيين قد خسروا في المنافسة على منصب العمدة في العاصمة براتيسلافا. وكما هو الحال في معظم المدن الكبيرة في البلاد، اكتسح انصار حزب "سمر" الاشتراكي الديمقراطي الذي ينتمي اليه رئيس الوزراء السابق روبرت فيكو الانتخابات المحلية. وكانت انتخابات يوم امس هي الاولى التي تجري في كل انحاء البلاد منذ تولي ائتلاف راديكوفا السلطة في تموز/يوليو الماضي واعتبرت

تعرض الاتئلاف الحاكم الذي ينتمي الى تيار يمين الوسط في سلوفاكيا بقيادة رئيسة الوزراء ايفيتا راديكوفا لضربة قاسية امس السبت في الانتخابات المحلية.

ولاول مرة منذ بدء اجراء انتخابات حرة في سلوفاكيا، يبدو ان الديمقراطيين المسيحيين قد خسروا في المنافسة على منصب العمدة في العاصمة براتيسلافا.


وكما هو الحال في معظم المدن الكبيرة في البلاد، اكتسح انصار حزب "سمر" الاشتراكي الديمقراطي الذي ينتمي اليه رئيس الوزراء السابق روبرت فيكو الانتخابات المحلية.


وكانت انتخابات يوم امس هي الاولى التي تجري في كل انحاء البلاد منذ تولي ائتلاف راديكوفا السلطة في تموز/يوليو الماضي واعتبرت اختبارا للائتلاف الذي يضم اربعة احزاب.


واعترف وزير الخارجية السلوفاكي ميكولاس دزوريندا، رئيس الحزب المسيحي الليبرالي الذي تنتمي اليه راديكوفا بالهزيمة في الانتخابات حتى قبل الاعلان النتائج.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة