العثور على رضيع يواجه الموت بعد اطلاق انذار في فرنسا

العثور على رضيع يواجه الموت بعد اطلاق انذار في فرنسا
الأحد ٠٧ يناير ٢٠١٨ - ١٢:٥٧ بتوقيت غرينتش

عثر على رضيع يبلغ الشهرين ويعاني من وضع صحي بالغ الخطورة كان والده خطفه من مستشفى في تولوز (جنوب غرب)، على قيد الحياة مساء السبت فيما اوقف الاب على ما افاد مصدر مطلع على الملف.

العالم - منوعات 

ورصدت سيارة الاب التي كان رقم تسجيلها ومواصفاتها واردة في "الانذار عن عملية خطف" التي اصدرتها النيابة العامة في تولوز ما سمح بتوقيفه مع شقيقه.

واكد المصدر نفسه ان "الطفل في وضع جيد" موضحا انه تم العثور عليه في بيلكير في مقاطعة اود المجاورة.

ويعاني هذا الطفل الذي يتغذى بواسطة أنابيب معوية ووريدية "من مرض يحتاج بسببه إلى متابعة حثيثة للعلاج اذ ان حياته معرضة للخطر في حال لم يحصل عليه سريعا"، على ما أوضحت النيابة العامة في تولوز.

وقالت النيابة العامة في إنذارها أن عملية الخطف تمت الجمعة بين الساعة 18,30 و19,00.

وأوضحت أن والد الطفل رجل في الثالثة والثلاثين من العمر "طويل القامة، نحيل، ذو لحية كثيفة وشعر طويل"، وهو يتنقل بسيارة من طراز "بيجو".

ومع أن والدي الطفل مطلقان، إلا أن لا خلاف بينهما، وكان الوالد العاطل عن العمل يأتي كل يوم إلى المستشفى لزيارة ابنه.

وقال مصدر قضائي "لسنا أمام حالة رغبة أحد الوالدين بانتزاع الطفل من الآخر"، مضيفا أن ما فعله الأب ما زال "غير مفهوم".

وقد فعّل القضاء خطة "انذار بوجود عملية خطف" التي تنفذ فورا للمساعدة على ايجاد اطفال يشتبه في انهم خطفوا. وقد استخدمت حتى الان 22 مرة واثبتت فعاليتها اذ تم العثور على الاطفال باستثناء حالتين فقط.

المصدر : الوطن 

120

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة