بين ضحاياه رجال دين و عناصر من الجيش ..

شاب يقوم بـ ”أكبر نصبة في تاريخ السويداء” و يفر إلى تركيا

شاب يقوم بـ ”أكبر نصبة في تاريخ السويداء” و يفر إلى تركيا
الأحد ٠٧ يناير ٢٠١٨ - ٠٥:٠٥ بتوقيت غرينتش

اشتكى أهالي قرية سالة والمناطق المحيطة بها، بريف السويداء، تعرضهم للنصب بأكثر من 100 مليون ليرة سورية، على يد شاب يبلغ من العمر 26 عاماً.

العالم - سوريا

وقالت شبكة “السويداء 24″، الأبرز في تغطية أخبار المحافظة، إن الشاب “حسن نصار”، عرض على أحد أبناء القرية تشغيل أمواله بنسبة ربح تصل لـ 10 %، وعلى ذلك قام الرجل الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، بإعطائه مبلغ مليون ليرة، في الشهر التاسع من العام الماضي.

وبحسب الاتفاق، أعطى الشاب للرجل مائتي ألف ليرة سورية عن شهرين، قبل أن يتوارى عن الأنظار، نهاية العام الماضي، وبحوزته مبالغ مالية كبيرة من أبناء القرية والمناطق المحيطة بها، مع أنباء تفيد بتوجهه إلى تركيا.

وكان الشاب يعمل بتصريف الدولار في السوق السوداء، قبل أن يبدأ بجمع الأموال من أبناء منطقته، الذين يعدهم بالربح السريع والكبير خلال فترة قصيرة، مستغلا سمعة والده الحسنة في القرية.

ونقلت الشبكة عن مصادر محلية، أن حوالي 130 مواطناً أعطوه المال، بينهم رجال دين وعناصر من قوات النظام، وبعض النساء، فيما قال أحد المقربين من الشاب، إنه وقع ضحية لمشكلة لم يوضح أسبابها، نافياً بشكل قاطع نيته النصب.

المصدر : عكس السير 

109-4

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة