طوكيو ستدرس بحذر اقتراح بكين استضافة اجتماع طارئ حول كوريا الشمالية

الأحد ٢٨ نوفمبر ٢٠١٠ - ١٠:١٢ بتوقيت غرينتش

اعلنت طوكيو اليوم الاحد ان اليابان ستدرس بحذر اقتراح الصين استضافة مشاورات طارئة مطلع كانون الاول/ديسمبر مع الدول المشاركة في المفاوضات السداسية حول برنامج كوريا الشمالية النووي. وردا على سؤال الصحافيين حول اقتراح بكين قال تيتسورو فيوكوياما احد المسؤولين في الحكومة اليابانية "سننظر في ذلك بحذر مع مواصلة التعاون مع كوريا الجنوبية والولايات المتحدة" على ما افادت وكالة جيجي للانباء. وكان وو داوي رئيس الوفد الصيني الى هذه المحادثات حول وقف البرنامج النووي الكوري الشمالي قال ان الصين "وبعد التمعن تقترح اجراء مشاورات عاجلة بين قادة الوفود المشاركة في

اعلنت طوكيو اليوم الاحد ان اليابان ستدرس بحذر اقتراح الصين استضافة مشاورات طارئة مطلع كانون الاول/ديسمبر مع الدول المشاركة في المفاوضات السداسية حول برنامج كوريا الشمالية النووي.

 

وردا على سؤال الصحافيين حول اقتراح بكين قال تيتسورو فيوكوياما احد المسؤولين في الحكومة اليابانية "سننظر في ذلك بحذر مع مواصلة التعاون مع كوريا الجنوبية والولايات المتحدة" على ما افادت وكالة جيجي للانباء.

 

وكان وو داوي رئيس الوفد الصيني الى هذه المحادثات حول وقف البرنامج النووي الكوري الشمالي قال ان الصين "وبعد التمعن تقترح اجراء مشاورات عاجلة بين قادة الوفود المشاركة في المفاوضات السداسية مطلع كانون الاول/ديسمبر في بكين لتبادل وجهات النظر حول المواضيع التي تثير قلقا كبيرا في الوقت الحاضر".

 

وشدد وو على ان هذه المشاورات لا تعني "استئناف المفاوضات السداسية" بل انه يامل ان تساهم في "توفير الظروف لاستئناف تلك المفاوضات".

 

وكانت المفاوضات السداسية (الصين والكوريتان واليابان وروسيا والولايات المتحدة) ترمي -حسب اتفاق حول نزع الاسلحة النووية ابرم في 2005- الى ردع نظام بيونغ يانغ عن مشاريعه النووية.

 

وقد علقت تلك المفاوضات منذ نيسان/ابريل 2009 عندما انسحبت منها كوريا الشمالية مطالبة بالتزام الولايات المتحدة باتفاق سلام دائم.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة