الأطباء يتظاهرون مجدّدا في الجزائر

الأطباء يتظاهرون مجدّدا في الجزائر
الثلاثاء ٠٩ يناير ٢٠١٨ - ٠٧:٥٨ بتوقيت غرينتش

خرج المئات من الأطباء الخريجين الجدد في مسيرة اليوم في الجزائر، بعد شهرين من الإضراب للمطالبة بإلغاء الخدمة المدنية المفروضة عليهم للعمل في المناطق النائية بعد إكمال الدراسة.

العالم- الجزائر

وأظهرت صور تناقلتها مواقع التواصل الاجتماعي تجمعا كبيرا للأطباء في مستشفى "وهران الجامعي"، قبل أن يتحول إلى مسيرة نحو مقر الولاية في وسط المدينة.

يذكر أن "التنسيقية المستقلة للأطباء المقيمين" دعت إلى تنظيم احتجاج اليوم في وهران، فيما أكد عضو التنسيقية الدكتور طه شوعال مشاركة حوالى 5000 طبيب في المسيرة.

وكان الأطباء صعدوا احتجاجهم قبل نحو أسبوع، في محاولة الخروج في مسيرة في وسط العاصمة الجزائرية لكن الشرطة منعتهم بالقوة، ما أسفر عن جرح 20 طبيبا، بحسب التنسيقية.

هذا ونظم الأطباء قبل يومين تجمعا في مستشفى "مصطفى باشا الجامعي"، وهو الأكبر في العاصمة، شارك فيه حوالى 500 من أطباء مقيمين وطلاب في الطب، بينما بلغ عددهم ألفا في مدينة قسنطينة حيث شارك الأطباء المقيمون ومعهم أطباء مختصون وصيادلة وأطباء أسنان في مسيرة انطلقت من المستشفى الجامعي "ابن باديس" نحو وسط المدينة.

ومن أبرز مطالب الأطباء المقيمين "إلغاء الخدمة المدنية"، التي تفرضها الحكومة على كل الأطباء المتخصصين بعد تخرجهم، للعمل في المناطق البعيدة من سنتين إلى أربع سنوات، قبل أن يسمح لهم بالعمل لحسابهم الخاص أو في المستشفيات والعيادات الحكومية أو الخاصة.

 

المصدر: أ ف ب

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة