الثورةُ القاصمةُ للطغاة والمارقين - 1

الثورةُ القاصمةُ للطغاة والمارقين - 1
الخميس ١١ يناير ٢٠١٨ - ٠٩:٢٥ بتوقيت غرينتش

سلسلة قصائد على اعتاب الذكرى السنوية التاسعة والثلاثين لانتصار الثورة الاسلامية المباركة في ايران بتاريخ 11 شباط 1979 :

  أَصديقِي جُدْ بالخِطابِ السعيدِ

  إنْ أَتَى (بَهمَنٌ) * فذلكَ عِيدِي

  يا صديقي أنِرْ شُمُوعَ التهاني

  بسعيدٍ مَضى بِسُؤْلِ الجُدُودِ

  عَظُمَتْ ثَورةُ الفقيهِ انتصاراً

   سَلِمَتْ دولةُ الفقيهِ الرشِيدِ

  عشرةَ الفَجرِ قدْ أَتَيْتِ حصاداً

   لِكثيرٍ مِنَ النضالِ الشديدِ

  مُنذُ ثارَ الإمامُ الخُمَينيُّ يَنشُدُ

   إيراناً عزيزاً وقَلْعَةً للصُّمُودِ

   حسبُنا اللهُ مُذْ زحَفْنا انطلاقاً

   وطَوَينا الصِّعابَ طَيَّ الاُسُودِ

    وَوَهَبْنا مِنَ الكُمَاةِ اُناساً

    بَذلُوا بينَ صامدٍ وشهيدِ

    عشرةَ الفَجْرِ إنّكِ المَجدُ تا

    رِيخَاً مِنَ تضحَياتِ العَديدِ

    وضِياءٌ عَمَّ في المَشرِقَينِ

    مِعطاءً مِنَ الإباءِ المَجيدِ

    ولواءٌ قدِ اشرأبَّتْ لَهُ أعناقُ

    كلِّ مُستَبْسِلٍ مُجِدٍّ حميدِ

     إنها ثَورةٌ أزاحَتْ طُغاةً

     وأطاحَتْ مَعاقِلاً للجُحُودِ

      إنها ثورةٌ تُفيضُ اقتداراً

     بِاْبنِ طهِ الخامِنَئِيِّ السَّدِيدِ

     فسلامٌ على بِلادِ تَعالَتْ

     برُباها بيارِقُ التَّوحيدِ

     تطلُبُ الأمْنَ للأنامِ جميعاً

     وترُدُّ العِدى وأهلَ الصُّدُودِ

     هي إيرانُ والحُشُودُ وِقاءٌ

     لبني أُمَّةِ النبيِّ الوَدُودِ

     تلكَ أمجادُها ورايةُ عَزْمٍ

     طافِحاتٌ بِكلِّ فخرٍ فَريدِ

بقلم : حميد حلمي زادة

بهمن: هو الشهر الحادي عشر من السنة الهجرية الشمسية المعمول بها في إيران . وقد وصل المقدس الراحل الامام الخميني زعيم الثورة الاسلامية ومؤسس الجمهورية الاسلامية الى طهران  يوم 12 بهمن في يوم باهر تخلد عبر التاريخ ، وانهارت الامبراطوارية الشاهانية بعد عشرة أيام فقط يوم 22 بهمن الموافق ليوم 11 شباط 1979 . ولهذا تسمى هذه المناسبة ب (عشرة الفجر المجيدة) ..

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة