ذو النور يكشف لقناة العالم..

كيف سيكون رد ايران اذا خرج ترامب من الاتفاق النووي

كيف سيكون رد ايران اذا خرج ترامب من الاتفاق النووي
الخميس ١١ يناير ٢٠١٨ - ٠٥:٥٨ بتوقيت غرينتش

كشف رئيس لجنة الطاقة الذرية بالبرلمان الايراني مجتبى ذو النور اليوم الخميس لقناة العالم، أنه اذا خرج ترامب من خطة العمل المشترك (الاتفاق النووي) فلن يبقى شيء ولدينا الحق باتخاذ خطوات ومن حق ايران ان تخرج من خطة العمل المشترك اذا خرج ترامب منها.

العالم- ايران 

واكد ذو النور على أن خروج ترامب من خطة العمل المشترك يعني انه يريد فرض عقوبات جديدة واذا خرج ترامب من خطة العمل المشترك فهذا يعني أنه تم تمزيقها وليست هناك اي صلاحية لها .

واضاف: لن تبقى هناك خطة عمل مشترك اذا رفض ترامب تمديد تعليق الحظر على ايران.

وأضاف :على الاوروبيين الا يسمحوا لترامب بالخروج من خطة العمل المشترك للحفاظ عليها.

واردف ذو النور قائلا : بان الاتفاق النووي ليس اتفاق بين اثنين كي يخرج منه ترامب كما ان خروجه سيصيب المنظمات الدولية بحالة من عدم الثقة كما ان هذا الاتفاق استغرق وقتا طويلا من العمل فيما يتعلق بدول 5+1 لهذا السبب لايستطيع ترامب أن يلغي هذا الاتفاق.

واضاف: اذا قام ترامب بتمديد العقوبات والغاء الاتفاق فان الجمهورية الاسلامية الايرانية لن تقف مكتوفة الايدي ولدينا عدة بدائل وطرق واساليب مختلفة ناقشناها مسبقا وإذا ماقام ترامب بهذا العمل فسوف يندم ندامة جدية .

وصرح ذو النور بالقول: ان خطة العمل المشترك هي اتفاق كامل، ان لم يتحقق جزء منه لن يتحقق أي شيء، وبالتالي خروج ترامب من اتفاقية العمل المشترك هي قيامه بعمل شيطاني ولربما فرض عقوبات جديدة و عند ذلك لم يبق شيء من الاتفاق النووي وتم نقضه و سيكون لايران الحق في اتخاذ خطوات محددة ستجعل الولايات المتحدة تندم ولن اتحدث عن ردنا الآن لأننا لا نستطيع كشف جميع أوراقنا امام العدو

واضاف: "لكن يمكننا الاشارة الى بعض ردودنا ومنها، على صعيد التعاون مع وكالة الطاقة الذرية والسماح  لها بالوصول الى أي موقع نووي وقيامها بتركيب آلاف الكاميرات في مواقعنا النووية وقبلنا بهذه الاجراءات في اطار اتفاقية العمل المشترك ولكن في حال نقض الاتفاق سنعيد النظر في تعاوننا مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية وسنحد من دخول المفتشين الدوليين الى مواقعنا النووية وسنرد بالمثل كما يتصرفون معنا والراي العام العالمي سيمنح الجمهورية الاسلامية هذا الحق لاننا تعاونا من طرفنا معهم بجميع الاشكال".

واردف قائلا: "أنني أريد أن اقول للمشاهدين بأن خطة العمل المشترك لم تكن شيئا خاصا بالنسبة لنا كي نخاف من خروج أمريكا منها لكن الاتفاق النووي كان في صالح هؤلاء فقط، لكن السؤال المهم هو لماذا تفرض علينا العقوبات بالرغم من تقديم رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية تسعة تقارير الى مجلس الامن تبين أن ايران لم تنحرف عن مسار اتفاقية العمل المشترك فلماذا يريدون فرض العقوبات علينا؟.

وقال ذو النور بان ترامب عندها يريد القيام باعمال شيطانية وفرض عقوبات وعراقيل أكثر وضغط أكبر على الدول الاروبية كي لاتتعاون مع ايران عندها يعتبر الاتفاق النووي منتهيا ولذلك ايران لها الحق بالخروج منه حتى لو بقي الاوروبيون فيه، وسنقوم بتخصيب اليورانيوم والماء الثقيل دون اخذ الاذن من هذه الدول.

وحول الاجماع الاوربي على الاحترام باتفاقية العمل المشترك قال ذو النور: ان المهم بالنسبة لنا هو النتيجة وهي التزام جميع الاطراف بخطة العمل المشترك وفي حال خروج امريكا من الاتفاقية فهذا يعني تمزيق الاتفاقية.

واضاف: "للاسف وفق الاتفاقية المبرمة تراجع مخزون اليورانيوم لدينا وقمنا بتخفيض التخصيب كما قمنا بتحديد مقدار الماء الثقيل لدينا واخرجنا مركز فوردو من الخدمة وكذلك مفاعل الماء الثقيل في اراك ولكن يمكننا تفعيل جميع هذه المراكز من جديد وعلى امريكا أن تدفع لنا التعويض عن هذه الخسائر بسبب خروجها عن الاتفاقية وعدم التزامها وبالتالي على امريكا أن تلتزم بالاتفاقية وفي غير هذه الحالة لا مبرر كي نبقى في هذه الخطة .

واضاف: ان أوروبا مع وجود اتفاقية العمل المشترك لم تتعامل بشكل حيد معنا وسنتعامل بالمثل معها ويجب على اوروبا أن تكون مستقلة في قرارتها،مؤكدا  ان ايران مهياة ومستعدة لجميع الظروف في حال خروج ترامب عن الاتفاقية وسيندم على خروجه.

113

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة