فورين بوليسي: بارزاني يسخر النفط للاثراء الشخصي

فورين بوليسي: بارزاني يسخر النفط للاثراء الشخصي
السبت ٢٠ يناير ٢٠١٨ - ٠٨:٥١ بتوقيت غرينتش

أفادت مجلة فورين بوليسي الأميركية، في 18 كانون الثاني 2018، أن الرئيس الايراني الفقيد جلال طالباني ورئيس الحزب الديمقراطي مسعود بارزاني استخدما أموال النفط لإثراء أنفسهم، وأسرهم وكوادرهم الحزبية بدلاً من تسخير طاقتهما لإنشاء مؤسسات حكم القانون وتنويع موارد منطقة شمال العراق ودعم عجلة الاقتصاد فيه.

العالم - العراق

واعتبرت "فورين بوليسي"  إن "الخلل السياسي الداخلي ترك الكرد في موقف أكثر خطورة من أي وقت مضى".

وتابعت أن "قرارهم بالمضي قدماً في استفتاء مثير للجدل حول الاستقلال، متحدين إرادة الدول الأكثر قوة، أدى إلى نكسة ذات أبعاد تاريخية".

وأوضحت المجلة الأميركية، أن واشنطن تعارض أية تغييرات على حدود الشرق الأوسط، خوفاً من "إبطال تأثير الدومينو الذي لا يمكن وقفها"، في إشارة إلى تحرك أقاليم أخرى نحو إعلان الانفصال.

وأشارت إلى الخلاف العميق بين حزبي الاتحاد الوطني والديمقراطي الكردستاني الذي أدى إلى تقسيم جغرافي يكاد يقترب من شكل دولتين تفصلهما الحدود، وما أعقبه من رد فعل عنيف من الطرفين لتأمين استمرار شعبيتهم وتواجدهم، إذ بينت أن الأثر الجانبي ظهر على صورة "فشل الاستفتاء"، فقد فضلت السليمانية بقيادة الاتحاد الوطني إلى الاستسلام لحكومة بغداد والانسحاب العسكري من كركوك.

103-1

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة