القوات المسلحة الليبية: شحنة المتفجرات لم تكن موجهة إلى ليبيا وحدها

القوات المسلحة الليبية: شحنة المتفجرات لم تكن موجهة إلى ليبيا وحدها
الإثنين ٢٢ يناير ٢٠١٨ - ١١:٤٦ بتوقيت غرينتش

قال المتحدث بإسم القوات المسلحة الليبية إنّ قوات الجيش الليبى أطلقت عملية "غضب الصحراء" للقضاء على عصابات إرهابية في مدينة الكفرة.

العالم - ليبيا

وأوضح المتحدث بإسم القوات المسلحة الليبية العميد أحمد المسماري أنّ المجموعات الإرهابية جاءت من السودان وتشاد وتمركزت في الجنوب الليبى، مشيراً إلى أنّ هذه المجموعات الإرهابية تمارس عمليات خطف لكلّ من يتحرك على الحدود مع مصر أو تشاد.

وأكد المسمارى في تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" مساء الأحد أنّ المجموعات الإرهابية بدأت تتحرك وصولاً إلى منطقة الجنوب على الحدود المشتركة مع مصر، موضحاً أنّ العملية العسكرية في مدينة الكفرة قضت على الإرهابيين في تلك المنطقة.

وحول السفينة التي كانت تحمل 410 أطنان وتمّ ضبطها فى اليونان، أكد أنّ محاولة تهريب تركيا هذه الكمية الكبيرة من المتفجرات بمثابة عملية إغراق لليبيا بكميات ضخمة من المتفجرات.

وأوضح المتحدث بإسم قوات الجيش الليبى أنه كان هناك نية لتهريب كميات من المتفجرات المضبوطة إلى مصر وتونس والجزائر.

وأعلنت السفارة التركية لدى ليبيا، في بيان، أن أنقرة منحت تصريحا للسفينة بنقل بضائع من تركيا إلى إثيوبيا، وليس إلى ليبيا، مشددة على التزام أنقرة بحظر تصدير الأسلحة إلى ليبيا، عملا بقرارات الأمم المتحدة.

وأضاف أن السلطات التركية فتحت التحقيق، بناء على أنباء تناقلتها وسائل إعلام ليبية ويونانية، بشأن ضبط فرق خفر السواحل اليونانية، قبالة سواحل جزيرة كريت، سفينة الشحن "أندروميدا"، التي ترفع علم تنزانيا، محملة بمواد يمكن استخدامها في تصنيع متفجرات، شحنتها من مينائي مرسين واسكندورن، جنوب تركيا.

 

214

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة