منصور هادي : أحداث عدن جرس إنذار

منصور هادي : أحداث عدن جرس إنذار
الأحد ١١ فبراير ٢٠١٨ - ٠٩:٥٣ بتوقيت غرينتش

وصف الرئيس اليمني المستقيل عبد ربه منصور هادي الأحداث التي شهدتها مدينة عدن مؤخرا بـأنها "جرس إنذار" أمامنا وامام تحالف العدوان السعودي.

العالم - اليمن

وأكد هادي منصور في كلمة له ألقاها مساء السبت، أن "كل الأطراف تعمل بكل جهد على رأب الصدع وتضميد الجراح، وإزالة كل الأسباب التي أدت إلى تلك الأحداث المؤلمة وطي صفحتها إلى الأبد".

و أشار هادي منصور إلى أن ما حدث في عدن "من اشتباكات دامية مؤسفة"، هو جرس إنذار ينبه لمن يحاولون حرف مسار ما اسماها بـ"معركة اليمن".

وختم كلمته بشكر ملك السعودية سلمان بن عبد العزيز.

وكانت صحيفة واشنطن بوست الأميركية كتبت مؤخرا أن مدينة عدن الساحلية جنوبي اليمن وبعد معارك دامية فيها، أصبحت تحت سيطرة "المرتزقة" (الميايشيات التابعة للامارات)، ما يؤكد تشتت التحالف المدعوم من قِبل السعودية.

وأوضحت الصحيفة أن "المرتزقة" سيطروا، على المنطقة المحيطة بالقصر الرئاسي الذي يضم حكومة عبد ربه منصور هادي، في وقت أشارت بعض الأنباء الواردة من هناك إلى أن رئيس الوزراء اليمني في حكومة هادي يستعد للفرار إلى السعودية؛ للانضمام إلى الرئيس الذي يقيم هناك.

وقالت "وبعد حرب مدمرة شنتها السعودية"، يبدو أن تحالفها في اليمن يتلاشى مع سيطرة "المرتزقة"  على مدينة عدن الجنوبية، بدعم من الإمارات (الحليف الأبرز في تحالف العدوان).

ووفقا للصحيفة، يحاول المجلس الانتقالي الجنوبي، المدعوم من الامارات، إحياء دولة جنوب اليمن المستقلة التي كانت قائمة قبل توحيد اليمن عام 1990، حيث استولوا على آخر معقل لقوة الحماية الرئاسية التابعة للرئيس المستقيل هادي، مستخدمين الدبابات والمدفعية.

المصدر : عربي 21 

112-2

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة