فضل الله: الخطر الكبير على لبنان يأتي من الكيان الصهيوني

فضل الله: الخطر الكبير على لبنان يأتي من الكيان الصهيوني
الجمعة ١٦ فبراير ٢٠١٨ - ١٢:٠٧ بتوقيت غرينتش

قال السيد علي محمد حسين فضل الله ان الخطر الحقيقي الذي يتربص لبنان مصدره الكيان الاسرائيلي الغاصب والمدعوم من دول في المنطقة وامريكا.

العالم_لبنان

وقال السيد علي فضل الله ان لبنان يواجه استحقاقاً آخر، هو تحدي العدوّ الصهيوني الذي يسعى في هذه المرحلة، وعلى وقع تهديداته وتهويلاته المستمرة على اللبنانيين، مستفيداً من حركة دبلوماسية غربية، إلى الاستيلاء على ثروة لبنان النفطية و​الغازية​ الممثلة بالبلوك (9)، وكذلك الاستيلاء على أرض لبنانية، من خلال بناء الجدار الإسمنتي، عندما لا يأخذ بعين الاعتبار النقاط المتنازع عليها"، معتبرا اننا "أمام هذا الاستحقاق، على ثقة بأنَّ اللبنانيين الذين لم يرضخوا لتهديدات العدو الصهيونيّ، ولا لتهاويله في السابق، وأثبتوا، دولة وشعباً وجيشاً ومقاومة، أنهم قادرون على أن يمنعوه من تحقيق أهدافه في لبنان، سيثبتون ذلك مجدداً، ويرغمون العدوّ على التراجع عن مخطّطاته، ولن يدخلوا في المساومة التي أتت بها الدبلوماسيّة القاضية بتقاسم البلوك (9)، على أن يقابل بتنازل صهيونيّ عن بناء جدار على الحدود المتنازع لها، وهي في الأساس ليست من حقّه وولكن يبقى على اللبنانيين أن يتابعوا الموقف الموحّد الّذي اتخذوه على المستوى الرسميّ والشعبيّ، وأن لا يستدرجوا إلى تنازلات، بحجَّة أن نتنازل عن القليل لنستفيد من الكثير.. لأن فتح أي باب من التنازلات، سيؤدي إلى فتح المسار لتنازلات أخرى".

وشدد فضل الله على رفض  المنطق الَّذي أثاره رئيس الدبلوماسية الأميركية، الّذي يؤدي إلى تحريض اللبنانيين على بعضهم البعض، بإثارته خطر المقاومة على مستقبل لبنان، في الوقت الذي يعرف هو وغيره، أن الخطر الكبير على لبنان لم يأت من المقاومة، وإنما يأتي من الكيان الصهيوني، الذي انطلقت المقاومة كرد فعل لاحتلاله وأطماعه.. فإذا كان حريصاً على ​الشعب اللبناني​ ومستقبله، فليكن حريصاً على منع هذا العدو من استهداف لبنان من البر والبحر والجو، وفي أرضه وثرواته، والضغط عليه للخروج من ​مزارع شبعا​ و​كفرشوبا​.

تصنيف :
كلمات دليلية :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة