تاكيدات على التحشيد في مواجهة العدوان في ظل استمرار المجازر

الجمعة ٢٣ فبراير ٢٠١٨ - ٠٤:١٨ بتوقيت غرينتش

لثلاثِ سنواتٍ تقريبا تمارسُ دولُ العدوان السعودي أبشعَ الجرائم اليوميةِ بحق أبناءِ اليمن من قصفٍ للأسواقِ والمنازلِ وتدميرِ الطرقاتِ وقتل للصيادين وتشريدٍ للسكانِ بالإضافةِ إلى الجريمةِ الأكبر والأبشعِ المتمثلةِ بالحصارِ والتجويع.

كلُ هذا ولازالَ العالم صامتاً ولم يحركْ ساكناً حيالَ هذه الجرائمِ الفضيعةِ التي تسببت باكبرَ ماساةٍ انسانيةٍ في العالم. المجازرُ السعودية باليمن لم تتوقفْ وكان اخرُها استهدافُ الطريق العام بصعدة واستشهادُ واصابةُ اكثرَ من خمسةٍ وعشرين يمنياً في جريمةٍ جديدة تضافُ للجرائمِ السابقة.

هذا وقُتلَ واُصيبَ عددٌ من الجنودِ الاماراتيين بتدميرِ آلياتِهم في تعز خلال اِحباطِ محاولةِ تقدُّمهم، ووزَّعَ الاعلامُ الحربي مشاهدَ تُظهرُ لحظةَ استهدافِ الرتلِ واِحراقِه بالكامل.

صالح الصماد رئيسُ المجلسِ السياسي الاعلى شددَ على مواجهةِ العدوانِ وكشفَ عن تصعيدٍ عسكري جديد لقواتِ تحالفِ العدوان في محافظةِ البيضاء والساحلِ ومحافظةِ إب من خلالِ محاولاتهِ زرعَ خلايا وبؤرٍ هنا وهناك بالإضافةِ إلى بقيةِ الجبهات التي يعملُ فيها العدوان.

كلمات دليلية :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة