أمير عبداللهيان: ايران تدعم تعزيز الاستقرار والامن في العراق

أمير عبداللهيان: ايران تدعم تعزيز الاستقرار والامن في العراق
الإثنين ٢٦ فبراير ٢٠١٨ - ٠٧:٢٠ بتوقيت غرينتش

أكد المساعد الخاص لرئيس البرلمان الايراني في الشؤون الدولية، اليوم الاثنين، أن شيوخ العشائر العراقية سواء الشيعة او السنة كان لهم الأثر الكبير في محاربة الارهاب في المنطقة، مصرحا: ان ايران تدعم جهود العراق لصون استقراره ووحدته.

العالم - ايران

ولدى استقباله وفدا من شيوخ العشائر العراقية، قال حسين امير عبداللهيان: ان دور العشائر في محاربة الإرهاب في العراق كان ايجابيا، ولقد ترك شيوخ العشائر العراقية سواء الشيعة او السنة أثرا كبيرا في مسار محاربة الارهاب، وتحرير العراق من براثن التكفيريين وتحسين ظروف العراق في المنطقة.

* ايران ترحب بجهود العراق لصون وحدته واستقراره
وأعلن أمير عبداللهيان ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ترحب بجهود العراق لصون وحدة اراضيه واستقراره ووحدته الوطنية، معربا عن امله بأن يدعم الجميع السلام في العراق والاستقرار والوحدة، مضيفا ان العراق صديق وجار هام للجمهورية الاسلامية الايرانية.

ووصف بالمهم التعاون والعلاقات بين البلدين ، وقال: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم تعزيز الاستقرار والامن في العراق، وفي إطار هذا التعاون اليوم فإن تعزيز العلاقات الثنائية وترسيخها أكثر مما مضى يصب في مصلحة البلدين المنطقة.

* الدور السافر للكيان الصهيوني في إثارة التفرقة بين مكونات الشيعة والسنة في العراق

وانتقد المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي في الشؤون الدولية، دور الكيان الصهيوني في إثارة التفرقة في العالم الاسلامي وخاصة في العراق، وقال: ان للكيان الصهيوني دورا سافرا في إثارة التفرقة بين مكونات الشيعة والسنة في العراق.

* شيوخ العشائر العراقية يثمنون دور قائد الثورة في دعم عودة الامن الى العراق
وخلال اللقاء، طرح شيوخ العشائر العراقية وجهات نظرهم، وأكدوا ان تعزيز العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية والعراق هو من بين الاهداف الستراتيجية للعراق، مضيفين ان العلاقات الايرانية العراقية كانت دوما مستقرة على مستوى جيد حول محور الاحترام المتبادل وحسن الجوار ومحاربة الإرهاب.

وأكد شيوخ العشائر العراقية أن لديهم ايمانا راسخا بأن دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية للعراق سيتبعه تعزيز العلاقات بين البلدين واستمرايتها، الامر الذي سيؤدي الى تسهيل المسار لتطوير العلاقات.

كما ثمن شيوخ العشائر العراقية دور سماحة قائد الثورة والجمهورية الاسلامية الايرانية في دعم عودة الامن الى العراق وإلحاق الهزيمة بتنظيم داعش الإرهابي.

213

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة