انتهاكات الاحتلال ضد الكنيسة.. تغيير هوية القدس

الأربعاء ٢٨ فبراير ٢٠١٨ - ٠٨:٠٤ بتوقيت غرينتش

نبدأ الحلقة برصد ردود الافعال حول قرار الاحتلال الاسرائيلي متعلق بكنيسة.

لليوم الثالث تغلق كنيسة القيامة ابوابها احتجاجا على قرار سلطات الاحتلال الاسرائيلي فرض ضرائب بمفعول رجعي على ممتلكات الكنيسة. قرار يتخطى بابعاده الموضوع المالي ورغم اعلان سلطات الاحتلال تعليق القرار وليس القائه فهو يمهد لتنفيذ خطة اسرائيلية تهدف لطمس هوية القدس الدينية والتاريخية والجغرافية. لكن الموقف المسيحي والوجود المسيحي في فلسطين مثل وجود المسلم يؤكد انه لا ينفصل عن هذه الارض وهويتها.

ما هي تعليقكم على قرار السلطات الاسرائيلية بحق الكنيسة وفرض الضرائب عليها؟

هل وصلتم اليوم الى قناعة بانه الوجود المسيحي ايضا هو مهدد في القدس المحتلة؟

بعد القرار الاخير للكيان الاسرائيلي بحق الكنيسة اين هو موقع المسيحيين اليوم في هذا الاطار؟

ما هو الموقف المطلوب اليوم من قيادات ورجالات دينية المسيحية؟

الضيف: الارشمندريت عبد الله يوليو – الرئيس الروحي لكنيسة الروم الكاثوليك

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة