مفاجاة... اولاد الاسير وشقيقه يغادرون لبنان الى بلد عربي 

مفاجاة... اولاد الاسير وشقيقه يغادرون لبنان الى بلد عربي 
الأربعاء ٢٨ فبراير ٢٠١٨ - ٠٣:٤٩ بتوقيت غرينتش

العالم - لبنان

إلى جانب التساؤلات التي بدأت تطرح داخل بعض الأوساط المتابعة لملف المطلوبين في مخيم عين الحلوة بسبب التباطؤ المستغرب الذي يرافق عملية تسليم بعض الراغبين بتسوية أوضاعهم لأنفسهم إلى الأجهزة الأمنية الرسمية اللبنانية، افاد موقع "لبنان 24" من مصادر اسماها شديدة الإطلاع أن عدداً من المطلوبين الأساسيين غادروا مخيم عين الحلوة وتوجهوا إلى سوريا.

وأشارت المصادر إلى أن أولاد الشيخ أحمد الأسير، محمد وعبد الرحمن الأسير، وشقيقه أمجد الأسير، إضافة إلى محمد النقوزي أحد الكوادر الأسيرية، غادروا قبل أسابيع مخيم عين الحلوة إلى سوريا.

ولفتت المصادر إلى أن بعض هؤلاء بقي في سوريا، في حين أن آخرين توجهوا إلى تركيا ومنها إلى إحدى الدول الأوروبية.

ولاحقاً، بحسب المصادر عينها، غادر بلال بدر ومعه إثنين من المطلوبين، لتتبعه مجموعة أخرى من ضمنها إبراهيم خزعل المقرب من أسامة الشهابي والذي قتل قبل يومين في سوريا.

ولم يتسن لنا التاكد من صحة الاخبار المتداولة.

102-4

كلمات دليلية :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة