الدفاع الروسية ترسل للأمم المتحدة توضيحا حول عمليات الغوطة

الدفاع الروسية ترسل للأمم المتحدة توضيحا حول عمليات الغوطة
الخميس ٠١ مارس ٢٠١٨ - ٠٦:٢٠ بتوقيت غرينتش

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الخميس 1 مارس/أذار، أن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، أرسل من خلال القنوات الدبلوماسية توضيحا للمبعوث الخاص للأمم المتحدة في سوريا ستيفان دي ميستورا، حول إجراءات توفير خروج المدنيين من الغوطة الشرقية، التي بدأت بتكليف من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين .

العالمأوروبا

وجاء في بيان وزارة الدفاع:                          

أرسل وزير الدفاع الجنرال سيرغي شويغو، من خلال القنوات الدبلوماسية توضيحا للممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة بشأن سوريا ستيفان دي ميستورا، حول مجموعة الإجراءات، التي يقوم بها المركز الروسي للتوفيق بين الأطراف المتحاربة بتكليف من الرئيس الروسي.

وجاء في التوضيح، بتكليف من بوتين، بدأ مركز المصالحة، جنبا إلى جنب مع السلطات السورية عملية عاجلة لتوفير خروج المدنيين من الغوطة الشرقية، فضلا عن إجلاء المرضى والجرحى.

وتحقيقا لهذه الغاية، كما قال شويغو، بشكل يومي، ابتداء من 27 شباط /فبراير، من الساعة 9 إلى الساعة الثانية ظهرا بالتوقيت المحلي، في مناطق دوما وعربين، تم فرض "هدنة إنسانية"، وفي هذه الأوقات، ستوقف القوات الحكومية السورية توجيه الضربات للإرهابيين.

وتم إعداد ممر إنساني للخروج من الغوطة الشرقية إلى منطقة "مخيم الوافدين" بغية عبور المدنيين بمساعدة جمعية الهلال الأحمر السوري، وأكد شويغو في الرسالة، أنه "يقترح في الوقت نفسه فتح ممرات إنسانية من التنف والركبان، بالإضافة إلى تشكيل لجنة دولية لتقييم الوضع الإنساني في الرقة".

وكان دي ميستورا قد صرح، يوم الاثنين المنصرم، بأنه يريد الحصول على المزيد من المعلومات حول مقترحات شويغو، لمختلف القضايا السورية.

يذكر أن مجلس الأمن الدولي تبنى بالإجماع مساء السبت الماضي، القرار 2401 ، الذي يطالب جميع الأطراف بوقف الأعمال العدائية لمدة ثلاثين يوما في جميع أنحاء سوريا، بما فيها الغوطة الشرقية، لتمكين الجهات المعنية والمنظمات الدولية من تقديم المساعدات الإنسانية للسكان المحاصرين في جميع المناطق، واستثنى القرار تنظيمات داعش، وجبهة النصرة، والقاعدة وغيرهم من الأفراد والتنظيمات المرتبطة بهذه الهياكل الإرهابية.

سبوتنيك

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة